الأربعاء، 30 سبتمبر، 2009

وزير الصحة المصري ينصح بالعطس في كم اليد كبديل للمنديل

أكد الدكتور حاتم الجبلي وزير الصحة المصري أن القادم أخطر في ظاهرة انتشار مرض H1N1 المعروف بمرض انفلوانزا الخنازير، متوقعا أن يصاب ما يقارب 20% من سكان العالم بهذا المرض.

وقال الجبلي في برنامج 90 دقيقة على قناة المحور المصرية أن المرض ينتشر بسرعة كبيرة جدا وهناك وسائل كثيرة تساعد في انتشار المرض أبرزها "أكرة الأبواب" في البيوت والمدارس والشركات والتي يستعملها الناس في فتح أو غلق الباب مشيراً بان المرض ينتشر عن طريق كف اليد التي تلمس "الأكرة" .
وأشار وزير الصحة أن مصر تعد أقل الدول في العالم ينتشر بها المرض حيث لم تصل الحالات إلى ألف حالة مصابة حتى الآن معلنا بأن حكومة بلاده تستعد لتوزيع 16 مليون كمامة لحماية المصريين من المرض وسوف يتم بتوزيع الكمامات بالمجان.
وأشار الجبلي أن وزارة التربية والتعليم في مصر سوف توزع 30 ألف حقيبة صحية تحتوى كل حقيبة على إرشادات صحية تفيد الطالب في كيفية التعامل مع المرض.

وقال الوزير أن انتشار المرض في الجامعات سوف يكون أخطر من انتشاره في المدارس معللا ذلك بأن المرض يتمكن من الأشخاص في عمر 20 عاماُ أكثر من الأعمار الأخرى.
وأكد الجبلي أنه على اتصال دائم بمنظمة الصحة العالمية لمتابعة تطورات المرض على مستوى العالم وقال :"بعد سنتين نستطيع أن نقول العالم تجاوز الأزمة".
واختتم الجبلي :" إذا أراد الشخص أن يعطس انصحه بالعطس في كم يده بدلا من كف يده إذ لم يجد منديل حيث لا ينتشر المرض عن طريق قماش الكم ولكن ينتشر عن طريق اليد".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق