الخميس، 12 نوفمبر، 2009

عربي يحصل على ثالث أكبر صفقة مع جوجل بـ 750 مليون دولار






استحوذت غوغل مؤخرا على شركة مغمورة في وادي السيلكون اسمها أد موب AdMob واسم صاحبها عمر الحموي وهي ثالث أكبر صفقة تعقدها غوغل بعد يوتيوب ودبل كليك.

وتعد موب شبكة إعلانات للهاتف الجوال ومؤسسها شاب لم يتجاوز الثلاثين من عمره اسمه عمر الحموي.
وجاء ذلك عقب مواجهة غوغل عقبات كثيرة في إطلاق شبكة إعلانات للهاتف الجوال باسم AdSense Mobile.
وكان الحموي قد أسس شركة لخدمات تبادل الصور عبر الجوال باسم فوتو شاتر FotoChatter قبل سنوات.
وبعد معاناته من صعوبة الترويج لخدمات وإعلانات فوتو شاتر قام بتطوير حلول تقنية باسم أد موب AdMob.
وكان بيل غيتس صاحب شركة مايكروسوفت قد دعاه لإلقاء محاضرة في مؤتمر للشركة عام 2007.

وبعد صفقة غوغل هذه سيجني الحموي أرابحا طائلة خاصة لأنه المؤسس الوحيد للشركة التي نالت سابقا تمويلا بلغ 31 مليون دولار من عدة مستثمرين عقب تحقيقه أرباحا مجزية قبل استعانته بالممولين والمستثمرين في الشركة.

وتبرز حلول الشركة المخصصة للهاتف الجوال انفجارا هائلا في نمو هذا القطاع، وهي تقدم حلولا متطورة للمعلنين ووكالات الإعلان ومطوري البرامج وللناشرين على الويب.

ووصل عدد الإعلانات التي أرسلتها الشركة إلى هواتف أي فون إلى حوالي 100 مليون إعلان في شهر سبتمبر فقط.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق