الأحد، 31 يناير، 2010

دراسة تكشف الجهود السرية لإقناع واشنطن بالحل:الأميركيون ينتظرون "خليفة مبارك" لإعلان الدولة الفلسطينية في سيناء

القاهرة - د ب أ: ذكرت تقارير إخبارية مصرية, أمس, نقلا عن "دراسة إسرائيلية خطيرة" أن إسرائيل نجحت بجهود "سرية خاصة" في إقناع الولايات المتحدة بالضغط على مصر والأردن للاشتراك في حل إقليمي للصراع الفلسطيني - الإسرائيلي, يقوم على استمرار سيطرة إسرائيل على مساحات ضخمة من الضفة الغربية مقابل تعويض الفلسطينيين بمساحات ضخمة من شبه جزيرة سيناء لإنشاء دولة فلسطينية مستقرة وقادرة على النمو والمنافسة.
وأوضحت صحيفة "المصري اليوم", نقلا عن تقرير نشر منتصف يناير الحالي في 37 صفحة من القطع الكبير تحت عنوان: "البدائل الإقليمية لفكرة دولتين لشعبين", أن "عملية الانسحاب الأحادي من غزة العام 2005 كانت الخطوة الأولى في هذا الاتجاه, وبمجيء الرئيس الأميركي باراك أوباما آن الأوان لتنفيذ الخطوة التالية في المشروع, غير أن مسؤولا رفيعا ومؤثرا فى الإدارة الأميركية سبق أن اطلع على مشروع التسوية الإسرائيلي, قال للمسؤولين في تل أبيب انتظروا عندما يأتي وريث مبارك".
وأضافت الصحيفة أن هذه "هي الخلاصة التي أنهى بها مستشار الأمن القومي الإسرائيلي السابق اللواء احتياط جيورا أيلاند عرض المشروع الإسرائيلي المقترح لتسوية الصراع مع الفلسطينيين في إطار دراسة خطيرة أعدها لصالح مركز بيغن - السادات للدراسات الستراتيجية".
وبدأ أيلاند عرض مشروع التسوية المقترح بالتأكيد على أن حل القضية الفلسطينية ليس مسؤولية إسرائيل وحدها, ولكنه مسؤولية 22 دولة عربية أيضا, يجب أن تبذل جهودا إضافية لرفع معاناة الفلسطينيين, حيث "ينبغي على مصر والأردن, بالذات, أن يشاركا بصورة فاعلة وإيجابية في صياغة حل إقليمي متعدد الأطراف, وليس هناك منطق يقول بأن تقف الدول العربية مكتوفة الأيدي في انتظار أن تقدم تل أبيب الحلول على طبق من ذهب أو فضة".
وأوضح أيلاند أن "إسرائيل باتت ترفض بشكل واضح فكرة اقتسام تلك المساحة الضيقة من الأراضي مع الفلسطينيين لإقامة دولتين لشعبين, فهذا الحل يضرب نظرية الأمن الإسرائيلي في مقتل, من ناحية, ويتجاهل الواقع في الضفة الغربية, من الناحية الأخرى الذي يحول دون إخلاء 290 ألف مستوطن لما يترتب على ذلك من تكلفة اقتصادية باهظة, ويحرم إسرائيل من عمقها الستراتيجي, وينتهك الخصوصية الدينية والروحية التي تمثلها الضفة بالنسبة للشعب الإسرائيلي"!
ونص المشروع الإسرائيلي "على تزويد الدولة الفلسطينية المستقبلية بظهير شاسع من الأراضي المقتطعة من شمال سيناء يصل إلى 720 كيلومتراً مربعا, ويبدأ من الحدود المصرية مع غزة وحتى حدود مدينة العريش, على أن تحصل مصر على 720 كيلومتراً مربعاً أو أقل قليلا داخل صحراء النقب الواقعة تحت السيطرة الإسرائيلية".

 

http://www.al-seyassah.com/AtricleView/tabid/59/smid/438/ArticleID/77255/reftab/76/Default.aspx

السفير الاسرائيلي في القاهرة يغادر مع شعور بالمرارة

photo_1264596300562-1-0[1]

شالوم كوهين فخور بان صحيفة مصرية وصفته بانه "اخطر سفير اسرائيلي" جاء الى القاهرة بسبب محاولاته لتطبيع العلاقات الثقافية بين البلدين، وهو ما يجمع المثقفون المصريون على رفضه.

ويقول كوهين الذي يستعد لمغادرة القاهرة بعد ان مثل اسرائيل لمدة خمس سنوات في القاهرة "يشرفني جدا انني حصلت على هذا اللقب لان هذا صحيح!".

ويعد تعميق العلاقات السياسية بين العدوين السابقين افضل ذكرياته في مصر. ولكن المصدر الرئيسي لاحباطه يظل اعتراض مصر المستمر على التطبيع الثقافي.

ويؤكد الدبلوماسي الاسرائيلي ان "عدد زيارات كبار المسؤولين الاسرائيليين لمصر خلال السنوات الخمس الاخيرة يفوق عدد الزيارات التي تمت على المستوى نفسه في بعض الدول الاوروبية او الدول الاخرى المقربة جدا من اسرائيل رغم ان ذلك قد يبدو مثيرا للاستغراب".

ويشير للتدليل على ذلك الى ان مصر استقبلت العام الماضي رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو ثلاث مرات. ومع ذلك فالرئيس المصري حسني مبارك وخلافا لسلفه انور السادات، لم يقم بأي زيارة رسمية الى اسرائيل منذ توليه الحكم قبل 28 عاما. كما ان وزير الخارجية الاسرائيلي الحالي افيغدور ليبرمان ممنوع من زيارة مصر.

وشدد السفير الاسرائيلي في لقاء مع مجموعة من الصحافيين في مقر اقامته المحاط باجراءات امنية مشددة في حي المعادي الراقي في جنوب القاهرة على ان المصريين "موجودون وحريصون على المساعدة" في المجالات الدبلوماسية والامنية. لكن محاولاته لتنمية العلاقات الثقافية وتوسيع نطاق الاتصالات بين الشعبين لاقت نجاحا اقل.

ويقر الدبلوماسي بانه "في هذا المجال، لم يتم تسجيل التقدم نفسه الذي تحقق في مجال العلاقات الحكومية"، وهي طريقة للتحدث عن انعدام العلاقات الثقافية بين مصر واسرائيل.

واصطدم كوهين بالمشكلة المتمثلة في صعوبة الدفاع عن سياسة بلاده تجاه الفلسطينيين، التي تواجه انتقادات عنيفة من الراي العام المصري، والدعوة في الوقت ذاته الى تقارب ثقافي.

وانتهى لقاء اجراه مع الصحافية والخبيرة في مركز الاهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية هالة مصطفى الى مشكلات لهذه الاخيرة مع نقابة الصحافيين التي تحظر هذا النوع من اللقاءات.

واثارت دعوة قائد الاوركسترا الارجنتيني الاسرائيلي دانيال بارينبويم الى اقامة حفل في القاهرة في نيسان/ابريل 2009 جدلا واسعا حول "تنامي التطبيع". واضطرت الحكومة المصرية الى التركيز على المواقف الموالية للفلسطينيين التي يتبناها هذا الموسيقار لتبرير توجيه الدعوة اليه.

وكانت مصر اول دولة عربية تعقد السلام مع اسرائيل في العام 1979. ورغم ذلك فان المثقفين المصريين على اختلاف توجهاتهم السياسية رفضوا على الدوام اقتران العلاقات الدبلوماسية بعلاقات ثقافية.

وينصح كوهين خلفه بان "يعلو فوق الامواج" في بلد تربطه علاقات ذات طبيعة معقدة باسرائيل. وسيحل اسحق ليفانون وهو من اصل لبناني، محل شالوم كوهين ذي الاصل التونسي وهو مثله دبلوماسي محترف.

ولم تفت الصحافة المصرية الاشارة الى معلومة اثارت اهتمامها في حياته الشخصية وهي ان ليفانون هو ابن جاسوسة اسرائيلية كان حكم عليها بالاعدام في لبنان ثم خفف الحكم عليها وافرج عنها بعد ذلك في اطار صفقة لتبادل الاسرى بعد حرب العام 1967.

 

ماليزيا تدشّن أول جهاز إلكتروني للوضوء

دشّن رئيس الوزراء الماليزي نجيب عبد الرزاق مساء أمس الخميس جهازاً إلكترونياً للوضوء السريع هو الأول من نوعه.

وذكرت وكالة الأنباء الماليزية "برناما" ان نجيب وقع على لوحة تذكارية في فندق بالعاصمة كوالالمبور رمزاً لإطلاق الجهاز الذي ابتكره الطيار ومهندس الطيران السابق رجل الأعمال أنتوني غوميز قبل مشاهدة تجربة استخدامه.

وقال غوميز إن الجهاز تم تصميمه لتمكين الفرد من التوضؤ وقوفاً وفقاً لتعاليم القرآن ومساعدة المتوضئ على أداء شعائر الوضوء بكل سهولة. وأوضح أن الجهاز يحتوي على أجهزة استشعار صغيرة تمكنه من إعطاء قياسات دقيقة للمياه، إضافةً إلى أنظمة إلكترونية متطورة للتجفيف الفوري.

وأشار إلى ان الجهاز يتميز أيضاً بنظام إضافي حديث قادر على بث مسجل صوت الدعاء ما قبل التوضؤ وبعده، مضيفاً أن فكرة ابتكار الجهاز لمعت في ذهنه خلال سفره على متن باخرة إلى الأردن في العام 2006.

وقال "عندما دخلت المرحاض على متن الباخرة شاهدت حوالي 40 شخصاً وهم يتوضؤون بمغسلات حمام. عندها قررت اختراع طريقة أفضل وتصميم آلية خاصة للتوضؤ".

وأمضى غوميز سنتين لتطوير الجهاز وأنفق أكثر من 2.5 مليون دولار للبحوث وتطوير النموذج الأول.

وأفاد غوميز وهو الرئيس التنفيذي لشركة "أي أي سي إي تكنولوجي" الخاصة المحدودة وهي الشركة التي تنتج الجهاز، بأن الأنظمة الإلكترونية للتجفيف الفوري يمكنها وقاية المسلمين من الإصابة بالعدوى الجلدية التي قد تسببها آثار الرطوبة.

وتابع أن الجهاز يقدر أن تصل قيمته إلى 10 آلاف رنغيت ماليزي (حوالي 2.9 ألف دولار) للمجموعة الواحدة ويتوقع أن يباع في السوق في غضون ستة أشهر.

وأضاف غوميز أن الجهاز صديق للبيئة إذ يمتاز بتوفير الماء ومنع إنسكابه للخارج، حيث يقلص كمية المياه المستخدمة من عشرة ليترات للوضوء التقليدي إلى 1.3 ليتراً فقط في الوضوء الإلكتروني التي لا تستغرق أكثر من دقيقة.

 

http://www.daralhayat.com/portalarticlendah/102892

 

10013003-4b63f1cea2325[1]

تجربة ناجحة لمقاتلة من طراز «سوخوي»: اختراق روسي في تقنية الطائرات الحربية

1264783816599363600[1]

جربّت روسيا أمس، أحدث مقاتلة في ترسانتها الجوية، وأعلن مسؤولون عسكريون أن إمكانات الطائرة الحربية الجديدة تشكل اختراقاً لصناعات سلاح الجو، وتتفوق على مقابلاتها في الولايات المتحدة وحلف الأطلسي.

وأعلن ناطق باسم شركة «سوخوي» الروسية لصناعة الطائرات أن التجربة الجديدة التي انتظرتها روسيا شهوراً وتم تأجيلها أول من أمس، لمدة يوم واحد بسبب الظروف الجوية، تمت بنجاح، إذ حلّقت طائرة مقاتلة جديدة تنتمي إلى الجيل الخامس من المقاتلات الروسية لمدة 45 دقيقة وقامت بمناورات أظهرت إمكاناتها المتفوقة.

وتفتح المقاتلة الجديدة التي أطلقت عليها تسمية «تي - 50» على مرحلة جديدة في صناعة الطائرات الحربية، كما قال عسكريون روس اعتبروا أنها ستكون العنصر الأساس في تعزيز قدرات سلاح الجو الروسي لسنوات طويلة.

ولدى «تي - 50» قدرة على التحليق لمدة طويلة بسرعة تفوق سرعة الصوت في النهار والليل وفي أي ظروف جوية، كما انها قادرة على التخفي وتضليل الرادارات، إضافة إلى إمكاناتها الهجومية العملاقة. وذكر خبير عسكري أن هذه الطائرة تعتبر «أكثر التقنيات المتطورة تكنولوجياً التي صنعتها روسيا في مرحلة ما بعد الاتحاد السوفياتي، إلى جانب غواصة «سيفيرودفينسك» وصاروخ «بولافا».

وتعمل الطائرة «الشبح» الجديدة بمحركين، وتحمل أسلحتها في حاوية مخفية داخلها بهدف التمويه. وتحتل حاوية الأسلحة التي تتسع لنحو 2.5 طن، نحو ثلث حجم الطائرة. وفي الظروف القتالية العادية التي لا تستعدي التخفي يمكن «بي - 50» أن تحمل مزيداً من الأسلحة في حاويات خارجية، ليصل حجم حمولتها من الأسلحة إلى سبعة أطنان.

والمقاتلة مزودة برادار متطور جداً قادر على اكتشاف الأهداف المطلوبة من على بعد يزيد عن 400 كيلومتر، وعلى تتبع 60 هدفاً في آنٍ، ويمكن الطائرة ضرب 16 هدفاً دفعة واحدة.

ومع ظهور طائرة الجيل الخامس الروسية تكون روسيا أصبحت ثاني دولة تصنع مقاتلة من هذا الجيل بعد الولايات المتحدة في حين بدأت الصين أخيراً، العمل في مشروع لصنع طائرة مقاتلة من الجيل ذاته.

ولا تزال معطيات كثيرة عن هذه الطائرة محاطة بالسرية. ووفقاً للمعلن منها فإن الطائرة «تي -50» تزن نحو 35 طناً، ويتم التحكم في محركي الطائرة رقمياً بواسطة جهاز الإدارة المندمج في نظام إدارة دورات ومعدات الطائرة كافة ويتصل به أيضاً الرادار الذي يرحّل المعلومات آلياً عن الأهداف المكتشفة الأخرى إلى الطائرات الصديقة، ما يحول المقاتلة الجديدة إلى مركز عمليات جوي متطور.

كما أن «تي -50» مزودة بجهاز استطلاع إلكتروني جديد يستطيع اكتشاف أهدافه بشكل منفصل عن الرادار إذا دعت الحاجة لذلك، وهو قادر على إعاقة مضادات الطائرات عبر بث ذبذبات للتشويش.

والطائرة التي ستدخل الخدمة في عام 2013، كما قال أمس رئيس الوزراء فلاديمير بوتين، مسلحة بصواريخ بعيدة المدى وهي تحمل صاروخـــين من هــذا الطراز في باطنها ويمكنها أن تحمل مزيداً من هذه الصواريخ في الحاوية الخارجية، وأيضاً، صواريخ يراوح مداها بين 120 كيلومتراً و230 كيلومتراً.

والطائرة قادرة على حمل 12 صاروخاً مضاداً للطائرات في باطنها وهو صاروخ يتمتع بقدرة عالية على المناورة ويتجه إلى هدفه ذاتياً. وتستطيع الطائرة أن تحمل مزيداً من هذه الصواريخ في الحاوية الخارجية.

وتتسلح الطائرة أيضاً بصواريخ مضادة للرادار وأخرى مضادة للسفن وبقنابل موجهة، وبمدفع عيار 30 ملم.

يذكر أن الطائرة «تي - 50» صممت لمقارعة مقاتلة الجيل الخامس الأمريكية «أف - 22 أ» التي هي أغلى الطائرات في العالم حالياً، إذ يتجاوز سعرها الـ300 مليون دولار. وكان من المفروض أن تشتري الحكومة الأميركية 600 طائرة من هذا الطراز، لكن اكتفت القوات الأميركية بشراء 183 طائرة من هذا الطراز، بسبب ظروف الأزمة المالية. ويقول خبراء في وزارة الدفاع الروسية أن «تي -50»، «تتفوق في الواقع على المقاتلة الأميركية التي صممت لمواجهتها».

http://www.daralhayat.com/portalarticlendah/102971

كلمات "كاذب وقاتل" تطارد توني بلير

ra2432505999[1]

شهدت الدقائق الأخيرة من جلسة الاستماع الى أقوال توني بلير رئيس الوزراء البريطاني السابق حول الحرب على العراق صراخ عدد من الحاضرين. وسمعت في القاعة كلمات "بلير كاذب وقاتل".

وأعرب بلير، وذلك أمام لجنة التحقيق الخاصة بالحرب على العراق في لندن، عن قناعته بأن نظام صدام حسين شكل تهديدا ليس للمنطقة وحدها بل للعالم أجمع. وقال إن العالم أصبح بعد الإطاحة بنظام صدام أكثر أمنا. وردا على ذلك صرخ عدد من الحاضرين بكلمات "بلير كاذب وقاتل".

هذا ونفى بلير إبرامه صفقة سرية مع جورج بوش الرئيس الأميركي السابق في اجتماع خاص عقد بينهما في عام 2002 في مزرعة بوش الخاصة.

ودافع بلير عن قراره باشتراك بريطانيا في الحرب على العراق والذي وقع عام 2003 أثناء ترؤسه الحكومة البريطانية. وأكد أنه دعم الحملة العسكرية التي قادتها الولايات المتحدة على العراق لأن صدام حسين كان يتجاهل قرارات الأمم المتحدة وليس بسبب "تغيير النظام" العراقي.

وكان المئات تظاهروا خارج قاعة الجلسة مطالبين بمحاكمة بلير على ارتكابه "جرائم حرب" في العراق.

و فيما يلي ابرز ما قاله توني بلير في افادته امام لجنة شيلكوت الجمعة امام  بشأن التدخل العسكري البريطاني في العراق:

اسباب الحرب:

"لم يكن من الوارد اتخاذ ادنى مجازفة".

"لم استخدم ابدا كلمة تغيير النظام" في مقابلة مثيرة للجدل مع هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) بثت في كانون الاول/ديسمبر الماضي.

عدم احترام قرارات الامم المتحدة "كان المبرر". "ذلك كان الموقف انذاك ولا يزال".

بعد 11 ايلول/سبتمبر "لم يقم النظام العراقي، موضوعيا، بالمزيد، لكن مفهومنا للخطر هو الذي تغير".

"القرار الذي اتخذته، والذي بكل صراحة كنت لاتخذه مجددا، هو انه اذا كانت هناك اية امكانية لان يتمكن نظام صدام من تطوير اسلحة دمار شامل فعلينا وقفه".

"ما كنت لاخوض حرب العراق لو لم اكن واثقا من سلامة الامر".

"لدي مسؤولية نعم، لكن ليس لدي اي شعور بالندم على الاطاحة بصدام حسين". كان "وحشا"، "لا يهدد المنطقة فحسب بل العالم اجمع". حتى لو عاد بنا الزمن "لكان من الافضل معالجة هذا التهديد، ومعالجته بالاطاحة به واعتقد حقا ان النتيجة هي ان العالم اصبح اكثر امنا".

العلاقة الاطلسية:

لم اعقد اي اتفاق "سري" في نيسان/ابريل 2002 مع الرئيس الاميركي جورج بوش.

"ما قلته (...) هو سنكون معكم في مواجهة ومعالجة هذا التهديد" لكن "طريقة العمل في هذه القضية كانت مفتوحة" للمناقشة.

بوش فهم "بالضبط ما يجب ان يفهمه، وهو انه اذا ما وصلنا الى العمل العسكري لعدم وجود اي وسيلة لمعالجة الامر دبلوماسيا فاننا سنكون معه".

المعلومات الاستخباراتيه بشان وجود اسلحة دمار شامل:

معلومات الاستخبارات كانت بالتاكيد "مجزأة" لكن كان "من الصعب التوصل الى اي خلاصة سوى ان" صدام حسين يواصل برنامجه لانتاج اسلحة دمار شامل.

"عندما تكون رئيسا للوزراء (...) عليك ان تعتمد على الاشخاص الذين يعملون في الاستخبارات بخبرتهم والتزامهم ونزاهتهم".

"من المؤكد الان، ومع الرجوع الى الوراء، اننا ننظر الى الوضع بشكل مختلف".

"كنت على ثقة تامة" بان العراق يملك اسلحة دمار شامل.

النبأ الذي نشر في ايلول/سبتمبر 2002 ومفاده ان بغداد قادرة على نشر بعض الاسلحة في اقل من 45 دقيقة "كان من الافضل تصحيحه على ضوء المغزى الذي اتخذه بعد ذلك".

شرعية الحرب:

قرار ثان كان سيجعل "الامور اسهل بكثير". لكن جورج بوش اعتبر انه "لم يكن ضروريا"، ومن "الصواب" القول انني كنت اشاركه هذا الراي اذا استمر صدام حسين في تحدي العالم.

"حتى اخر لحظة" سعت المملكة المتحدة الى الحصول على توافق.

"اعتقد ان كل الدول التي شاركت في التدخل العسكري كانت تعتقد ان هناك قاعدة قانونية صلبة" لمشاركتها.

"عندما تعيدون قراءة (قرار الامم المتحدة) 1441 من الواضح بشكل كاف انكم تستطيعون المحاججة" بانه يشرع الحرب.

لو لم ير المستشار القانوني السابق للحكومة بيتر غولدسميث ان الحرب مشروعة "لما كنا استطعنا التحرك".

الجيش البريطاني:

"لو جاءني احد وقال لي ان الامر ليس مضمونا بسبب نقص الاستعدادات العسكرية لكنت اخذت ذلك جديا في الاعتبار. لكنهم لم يفعلوا".

ما بعد صدام حسين:

"لو كنا نعلم ما نعلمه الان لكنا بالتاكيد فعلنا الامر بصورة مختلفة جدا. من جهة اخرى، كنا مستعدين لما كنا نعتقد اننا سنواجه".

http://www.elaph.com/Web/news/2010/1/529071.html

الأحد، 17 يناير، 2010

ابداع !!!

هايتي: مصرع 200 ألف ودفن 40 ألفاً وتشريد 1.5 مليون...

 

 

4439[1]

ثاني "مسخ" خلال 4 أشهر: ولادة حمل بوجه إنسان

في ثاني حالة من نوعها، شهدت قرية تركية ولادة حمل ميت بوجه له ملامح إنسان، وفق تقرير.

وقال الطبيب البيطري، أرهان إيبلول، الذي ساعد بعملية قيصرية في ولادة الشاه في قرية قرب مدينة أزمير: "لقد ذهلت من ملامح الحمل، تحمل شبهاً واضحاً لوجه إنسان."

وقال إن رأس الحمل يشبه الإنسان تحديداً الفم والعيون والأنف، باستثناء الأذنين.

وأضاف مؤكداً أنه رأى الكثير من حالات التشوهات الخلقية بين حيوانات، إلا أنه لم يشهد لمثل هذه الحالة مثيلاً.

ونقلت CNN التركية تفسير أطباء بيطريين للحالة، التي عزوها إلى تحور نادر، على الأرجح، مرده التغذية غير السليمة، وافتقار علف الأم إلى فيتامين (أ).

يُذكر أنها الحالة الثانية خلال أقل من أربعة أشهر يولد فيه مخلوق غريب بعد ولادة جدي في زيمبابوي، بوجه له ملامح بشرية وجسد ماعز.

وأوردت صحيفة "زيمبابوي غارديان" أن "المسخ" له رأس كبير يشابه رأس طفل مشوه وعنق كالإنسان، وجسد ماعز بأربعة أرجل وذيل، لفظ أنفاسه بعد ساعات قليلة من ولادته.

وقال سكان قرية "غويرو الأدنى" إن ملامح المخلوق البشعة أخافت كلاب القرية حتى من الاقتراب منه.

وقام الأهالي بحرق جثته مخافة أن يكون مخلوقاً "شيطانياً"، بحسب التقرير.

وقال صاحب العنزة التي وضعت "المسخ"، عقب إبلاغ الشرطة: "إنها أول مرة تضع فيها عنزتي مثل هذا الشئ.. لدي 15 عنزة، معظمها من سلالة هذه الأم وغالباً ما تضع توأم."

ونقلت الصحيفة إصرار وزير المناطق الوسطى والوزير المقيم، جيسون ماشايا، على أن المخلوق "هجين"، وصفه بأنه "ثمرة تزاوج مع البشر."

وأضاف: "هذه حادثة مفجعة.. إنها أول مرة أرى فيها مثل هذا الشيء الشيطاني.. الأمر محرج.. فالرأس لرجل وبقية الجسم لماعز.. هذ دليل على ضلوع البشر.. قوى شيطانية جعلت هذا الشخص يفقد السيطرة على نفسه."

وتابع: "نسمع أحياناً عن حوادث ممارسة الجنس مع حيوانات، إلا أنها أول مرة نرى فيها نتاج هذا العمل ويحمل ملامح بشرية"، حسب ما ذكرته الصحيفة.

وزخرت الأساطير الإغريقية والرومانية القديمة بحيوانات "هجينة" نصف إنسان ونصف ماعز، عرفت بـ "فونس" و"سايرز".

وجاءت ولادة "المسخ" بعد أقل من أسبوعين من العثور على مخلوف غريب في بنما.

وذكرت تقارير من بنما، إن مجموعة من الشباب لاحظت الكائن الغريب وهو يزحف خارجاً من أحد الكهوف الكائنة في بلدة "سيرو آزول" شمالي "بنما سيتي."

http://arabic.cnn.com/2010/scitech/1/16/face.lamb/index.html

 

الاستخبارات الأمريكية نشرتها على الموقع الإلكتروني للخارجية/ صور جديدة لزعيم تنظيم القاعدة بـ"لحية حليقة" وشعر أشيب

large_27196_97385[1]

نشر مكتب التحقيقات الفدرالي على الموقع الإلكتروني المخصص للمطلوبين أمنيا بتهم الإرهاب، صورا حديثة لزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن في محاولة لاقتفاء أثره، إضافة إلى صور 42 متهما آخرين بالإرهاب مع الجوائز المالية المخصصة لمَنْ يساعد في الوصول إليهم.
وفي الصورة الأولى التي نشرت الجمعة 15-10-2010، يبدو زعيم تنظيم القاعدة في سن متقدمة وقد دب الشيب في شعره وشذبت لحيته، بينما يظهر في الصورة الثانية في زيه التقليدي بعمامة بيضاء ولحية طويلة.

وقد استخدمت السلطات الفدرالية التقنية الرقمية لتعديل صور زعيم تنظيم القاعدة في محاولة لتوقع الهيئة التي يبدو عليها في الوقت الحالي.
وذكرت وزارة الخارجية على موقعها الإلكتروني جوائز مالية لمَن يساعد في الوصول إلى 42 شخصا متهما بالإرهاب، وخصصت خمسة ملايين دولار أمريكي ثمنا للوصول لمخططي اعتداء المدمرة البحرية "كول" في اليمن، وعشرة ملايين لمعلومات تقود للملا عمر زعيم حركة طالبان الأفغانية، وخمسة وعشرين مليون دولار للوصول إلى بن لادن أو الرجل الثاني في التنظيم أيمن الظواهري.
وتضم قائمة الـ42 المتهمين بالارهاب، 6 عناصر من حزب الله بعضهم متهم بتفجير الخبر في السعودية في 1996 وبخطف طائرة "تي.دبليو.أي" في 1985.
وعناصر حزب الله هم علي عطوى وأحمد ابراهيم المغاسل وعلي سعد بن علي الحوري وعبد الكريم حسين محمد الناصر، وجميعهم متهمون بالضلوع بتفجير الخبر في السعودية والذي راح ضحيته 19 جندي أمريكي.
ويستند برنامج الجوائز المالية الى فكرة منح مبالغ مالية ضخمة لقاء معلومات توصل إلى الأشخاص الأكثر طلبا على اللائحة، وجرى إطلاقه في 1984. وقد تم دفع 80 مليون دولار لأكثر من 50 شخص أعطوا معلومات أوصلت الى "قبض ومقاضاة وقتل إرهابيين" أو أدت إلأى تفادي اعتداءات دولية.
تتضمن اللائحة أسماء من تنظيمات أخرى، مثل سيف العدل وهو من تنظيم الجهاد الإسلامي في مصر وعلى علاقة بـ"القاعدة"، ورمضان عبدالله شلح الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في الأراضي الفلسطينية والذي تضع الخارجية والاستخبارات مبلغ خمسة ملايين دولار لقاء الوصول اليه.

http://www.alarabiya.net/articles/2010/01/15/97385.html

انتخاب محمد بديع مرشدا عاما للإخوان المسلمين

أُعلن في القاهرة أن جماعة الإخوان المسلمين اختارت الدكتور محمد بديع عضو مكتب الإرشاد مرشدا عاما ثامنا لها خلفا لمحمد مهدي عاكف الذي انتهت ولايته الأسبوع الماضي.

وقد حسمت الجماعة، المحظورة في مصر، بذلك جدلا ثار على مدى الأسابيع الماضية بشأن تفسير لوائحها الداخلية. ولم يعلن المرشد العام الجديد عن نوابه حتى الآن.

ويأتي اختيار بديع للمنصب بعد الانتخابات الداخلية للجماعة التي جرت العام الماضي والتي شهدت تقدما للمحافين وتراجعا للتيار الإصلاحي داخلها.

ويرى بعض المحللين أن اختيار مرشدا محافظا للاخوان المسلمين قد يؤدي لابتعاد الجماعة عن السياسة وتركيزها على العمل الديني والاجتماعي.

ويعمل محمد بديع (66 عاما) أستاذا للعلوم البيطرية في جامعة بني سويف.

وُلد بديع فى مدينة المحلة الكبرى بمحافظة الغربية شمال القاهرة عام ١٩٤٣، والتحق بكلية الطب البيطرى جامعة القاهرة عام ١٩٥٩، وتعرف فى العام نفسه على الإخوان المسلمين على يد أحد الدعاة السوريين.

صدر ضده حكما بالسجن ١٥ عاماً فى القضية العسكرية التى تصدرها سيد قطب، قضى منها ٩ سنوات، ثم سافر إلى اليمن ليعود منها إلى العمل فى جامعة بنى سويف.

الخميس، 14 يناير، 2010

همام خليل البلوي---كتاباته تحت اسم أبو دجانة الخراسانى

1_963497_1_34[1]

 

 

http://www.scribd.com/people/documents/4410332/folder/151226

فيديو يظهرالحاسة السادسة عند كلب شعر بالزلزال قبل وقوعه

 

 

 

الحاسة السادسة عند كلب  شعر بالزلزال قبل وقوعه

تقرير خطير يكشف "الفضيحة" الأضخم منذ قيام الجمهورية الإسلامية ويؤكد تورط رجال دين في الفساد/66 من كبار قادة النظام الإيراني يمتلكون أرصدة خارجية بـ 16 مليار دولار: أثراهم نجل خامنئي وجنتي والحلقة المحيطة بنجاد

المبالغ الطائلة مودعة في مصارف بدول عربية من بينها الكويت وأخرى أوروبية وآسيوية
مجتبى خامنئي وأقرباء ومساعدو الرئيس الإيراني يتربعون على عرش "القائمة الذهبية"
من بين الأثرياء مسؤولون سياسيون وعسكريون بعضهم مازال في دائرة صنع القرار
لندن - حميد غريافي:
يبدو أن الصراع بين النظام الإيراني والمعارضة الإصلاحية بلغ نقطة اللاعودة, وبات مبرراً لظهور حالات فساد كامنة في بنية المجتمع على اختلاف توجهاته, حيث كشفت لائحة مفصلة بأسماء 66 من كبار المسؤولين وأقربائهم النقاب عن الثروات الطائلة التي نهبها هؤلاء من أموال النفط وعمولات السلاح والنهضتين الاقتصادية والاعمارية رغم بطئهما الشديد, وأودعوها في مصارف حول العالم اعتقاداً منهم أنها ستبقى سرية بمنأى عن الشعب الايراني والعالم.
فقد نشرت, قبل أسبوعين, وكالة "سي إن إن" الإخبارية تقريراً على موقعها الناطق باللغة الإنكليزية, حول أموال رجال الدولة الإيرانية المودعة في البنوك الأجنبية, في قائمة ضمت ستة وستين اسماً, من الأسماء الشهيرة في الساحة السياسية, وجلهم من رجال الدين. واعتمدت في البيانات المنشورة على مسؤول يعمل في البنوك الماليزية إيراني الجنسية, ومناصر للحركة الإصلاحية, والذي طلب عدم ذكر اسمه, بحيث عمد التقرير إلى شكر ذلك المصدر المجهول في البداية.
وتفيد معلومات في واشنطن أن ظهور هذه اللائحة الطويلة فجأة على موقع "سي ان ان" ثم اختفاءها بسرعة من دون معرفة الأسباب, قد يكون من عمل الاستخبارات الغربية التي اخترقت مصارف العالم للوصول إلى هذه الأسماء.
وأظهرت اللائحة أن هؤلاء المسؤولين يمتلكون في المصارف العربية والعالمية أرصدة يبلغ مجموع إيداعاتها نحو 16 مليار دولار بثلاث عملات غربية هي الدولار الأميركي (نحو 9 مليارات) واليورو الأوروبي (نحو 4 مليارات و260 مليوناً) والجنيه الاسترليني (نحو مليار و150 مليوناً), وهي مودعة في عشرات البنوك حول العالم.
وتنشر "السياسة" التي حصلت من أوساط مالية في واشنطن على اللائحة باللغة الانكليزية, أسماء الـ66 مسؤولاً مع تفاصيل أرصدتهم, بشكل حيادي يليق بخطورة المعلومات المعلن عنها, رغم ما قد يبدو فيه من مبالغات لا تنفي الموضوع ذاته.
1- الناطق السابق باسم الحكومة غلام حسين إلهام: 25 مليون دولار في دبي و13 مليون دولار في تركيا, و17 مليون دولار في سويسرا, و700 ألف دولار في بيروت.
2- س.هـ. باناهيان: 11 مليون دولار في البنك الاسلامي بإمارة الشارقة في الامارات, و4 ملايين يورو في ماليزيا.
3- وزير التجارة السابق مسعود كاظمي: 45 مليون يورو في ألمانيا, و4 ملايين و200 ألف دولار في دبي.
4- علي هاشمي بهرماني: 5 ملايين و200 ألف دولار في الكويت, و11 مليون يورو في بلجيكا, و32 مليون دولار في دبي, ورصيد مجهول في سويسرا.
5- محمد محمدي: 12 مليون دولار في دبي, و17 مليون دولار في الكويت, و8 ملايين يورو في تركيا.
6- نجل الرئيس الإيراني مهدي محمود أحمدي نجاد: 18 مليون يورو في بلجيكا, و45 مليون يورو في سويسرا, و44 مليون يورو في البنك الإسلامي بالشارقة.
7- ناظيه خامنئي (قريبة المرشد الأعلى علي خامنئي): 7 ملايين دولار في تركيا و65 مليون يورو في ألمانيا و122 مليون جنيه استرليني في بريطانيا.
8- صادق محصولي وزير الداخلية السابق في حكومة نجاد والمشتهر أصلاً بثروته الفاحشة: 14 مليون يورو في الإمارات, و24 مليون دولار في تركيا, و3 ملايين يورو في ماليزيا.
9 - مجتبى خامنئي, نجل المرشد الأعلى, أحد أكبر داعمي نجاد, والمشار إليه من قبل التيار المعارض بالتورط في العديد من عمليات الفساد الاقتصادي والسياسي في الآونة الأخيرة: مليار جنيه استرليني (نحو مليار و600 مليون دولار أميركي) في انكلترا (مجمدة), و2 مليار و200 مليون يورو (نحو 3 مليارات و200 مليون دولار) في ألمانيا, و766 مليون دولار في قطر, ورصيد مجهول في سويسرا.
10- حسين مهدي خان: 15 مليون دولار في الكويت و45 مليون يورو في النمسا, و7 ملايين دولار في دولة الامارات العربية.
11- عيسى ك كالانتري: 3 ملايين و200 ألف يورو في بلجيكا ومليون و200 ألف دولار في ايطاليا.
12- حسين تائب: 122 مليون دولار في دولة الامارات و42 مليون يورو في ايطاليا.
13- مسعود هاجريان كاشاني: 92 مليون دولار في النمسا و13 مليونا و700 ألف دولار في قطر.
14- ساردار احمد وحيدي: 32 مليون دولار في دولة الامارات و65 مليون دولار في تركيا و122 مليون دولار في المانيا (مجمدة).
15- المتحدث باسم مجلس صيانة الدستور عباس كدخدائي: مليونان و500 ألف يورو في ألمانيا, و7 ملايين و100 ألف دولار في الكويت, و32 مليون دولار في دبي.
16- مجتبى مصباح يزدي (والده الأب الروحي للتيار المحافظ وأحمدي نجاد): 184 مليون دولار في دبي و221 مليون دولار في "مؤسسة النخل", و55 مليون يورو في اسبانيا.
17- علي مصباح يازدي: 45 مليون دولار في دولة الامارات و17 مليون دولار في تركيا, و65 مليون جنيه استرليني في بنك باركليز في بريطانيا و75 مليون دولار في جنوب افريقيا و110 ملايين يورو في المانيا.
18 - رئيس أركان القوات المسلحة الإيرانية الجنرال حسن فيروز آبادي: 320 مليون دولار في ماليزيا و65 مليون دولار في دولة الامارات و103 ملايين دولار في الكويت, و17 مليون دولار في تركيا, ورصيد سري في سويسرا.
19- برويز فتاح: 16 مليون دولار في تركيا و5 ملايين و200 ألف يورو في تركيا و22 مليون دولار في سويسرا.
20- حسن شجوني: 66 مليوناً و500 الف دولار في دبي و39 مليون دولار في الكويت, و11 مليوناً و200 ألف دولار في بيروت و8 ملايين دولار في ماليزيا.
21- حسن أصغر اولادي: 172 مليون دولار في بلجيكا و120 مليون يورو في المانيا و420 مليون دولار في مؤسسة النخل و42 مليون دولار في تركيا و219 مليون دولار في ماليزيا ورصيد سري في سويسرا.
22- حسين جنتي: 288 مليون دولار في دبي وحساب سري في تركيا مكفول بـ 200 مليون دولار و150 مليون دولار في اليابان و32 مليون دولار في ماليزيا.
23- سكينة خامنئي "قريبة المرشد علي خامنئي": 25 مليون دولار في ماليزيا و14 مليون دولار في قطر و112 مليون دولار في دبي.
24- مستشار نجاد وقريبه اسفنديار رحيم مشائي: 5 ملايين و200 ألف يورو في ألمانيا, و32 مليون يورو في إيطاليا, و41 مليون يورو في اسبانيا.
25- حسن محمدي اراغي: 48 مليوناً و400 الف دولار في دبي ومليونان و400 الف دولار في بيروت و56 مليون يورو في اسبانيا.
26- علي أكبر ولايتي وزير الخارجية الأسبق ومستشار خامنئي الحالي: 244 مليون يورو في ألمانيا و6 ملايين يورو في النمسا و56 مليون دولار في ماليزيا.
27- محمد محمدي رايشهري: 241 مليون دولار في مؤسسة النخل و121 مليون دولار في دبي و48 مليون دولار في المانيا و43 مليون يورو في ايطاليا.
28- محسن هاشمي بهرماني: 35 مليون دولار في دولة الامارات و65 مليون يورو في بلجيكا.
29- معصومة هاشمي سماره: 11 مليون دولار في قطر و5 ملايين و900 الف دولار في ماليزيا.
30 - علي لاريجاني رئيس البرلمان الحالي الشخصية النافذة في النظام: 185 مليون يورو في النمسا و16 مليون دولار في الامارات, و112 مليون يورو في ماليزيا.
31- عباس اخوندي: 9 ملايين دولار في دولة الامارات و5 ملايين و200 ألف دولار في بيروت.
32- محسن رفيع دوست قائد "الحرس الثوري" في حكومة مير حسين موسوي أثناء الحرب العراقية-الايرانية له صلات قوية بالمرشد وأثارت مشاريعه التجارية العديد من التساؤلات بسبب علاقته الأخطبوطية مع رجال الدولة على اختلاف الحكومات: 129 مليون دولار في بلجيكا و44 مليون دولار في الكويت و92 مليون دولار في ماليزيا.
33- حميد حسيني: 30 مليون دولار في ماليزيا و82 مليون يورو في اسبانيا.
34- محمد حسيني: 14 مليون دولار في دولة الامارات و7 ملايين في الكويت و3 ملايين دولار في تركيا و11 مليون جنيه استرليني في بريطانيا.
35- محمود حسيني: 3 ملايين و200 الف دولار في تركيا و11 مليوناً و400 الف دولار في الكويت.
36- مجتبي هاشمي سماره: 28 مليون يورو في اسبانيا و76 مليون دولار في دولة الامارات و124 مليون دولار في ماليزيا.
37- كامران دانشجو: 76 مليون يورو في النمسا و7 ملايين و200 الف دولار في ماليزيا.
38- احمد رضى رادان: 98 مليون دولار في دولة الامارات و65 مليون دولار في الكويت و121 مليون دولار في جنوب افريقيا.
39- يد الله جواني: 22 مليون دولار في دولة الامارات و5 ملايين دولار في الهند و23 مليون يورو في البرتغال.
40- غلام رضى فايز:  65 مليون دولار في ماليزيا و40 مليونا و900 ألف دولار في الكويت.
41- علي رضى فايز": 23 مليون دولار في دولة الامارات و17 مليون يورو في تركيا و7 ملايين يورو في ايطاليا.
42- علي مبشري: 12 مليون دولار في بلجيكا و19 مليون دولار في ماليزيا و42 مليون دولار في الكويت.
43- محمد ناغدي: 142 مليون يورو في دولة الامارات و24 مليون دولار في دولة الامارات و66 مليون دولار في ماليزيا.
44- فرهاد دانشجو: مليونان و300 ألف دولار في دولة الامارات و5 ملايين و600 الف دولار في تركيا.
45- خسرو دانشجو: 11 مليون دولار في تركيا و7 ملايين دولار في الجمهورية التشيكية.
46: حميد حسيني: 4 ملايين و200 ألف دولار في ماليزيا و28 مليون دولار في دولة الامارات.
47- محمد باقر خرازي: 120 مليون دولار في لبنان و86 مليون دولار في دولة الامارات و42 مليون دولار في بنك باركليز فرع جنوب افريقيا.
48- مهدي هاشمي سماره: 5 ملايين و700 الف دولار في تركيا و44 مليون دولار في الكويت.
49- حميد رضائي: 62 مليون دولار في هنغاريا و32 مليون يورو في ألمانيا و18 مليون جنيه استرليني في بريطانيا و14 مليون دولار في دولة الامارات.
50- حسين موسوي اردبيلي(قريب رئيس المحكمة العليا السابق عبدالكريم اردبيلي): 21 مليون دولار في الكويت و110 ملايين دولار في دولة الامارات و32 مليون دولار في ماليزيا.
51- علي مبشري: 7 ملايين يورو في النمسا و22 مليوناً و400 الف دولار في دولة الامارات.
52 - حسين شريعتمداري المعروف بتشدده والمسؤول الحالي عن مؤسسة "كيهان" وصحيفة "كيهان" شبه الرسمية والتي يعين رئيسها من قبل خامنئي مباشرة: 225 مليون دولار في الامارات, و54 مليون دولار في "مؤسسة النخل" و65 مليون يورو في بنك "اتش اس بي سي" في بريطانيا, و156 مليون دولار في ماليزيا, و600 مليون دولار في بنك سان بترسبرغ في روسيا.
53- حسين شهمورادي: 56 مليون دولار في دولة الامارات و64 مليون دولار في ماليزيا و7 ملايين دولار في الهند.
54- داوود احمدي نزهاد: 55 مليون دولار في دولة الامارات و48 مليون يورو في دولة الامارات و8 ملايين دولار في بنك سانت بترسبرغ في روسيا.
55- عبدالله ارغي: 84 مليون دولار في دولة الامارات و127 مليون دولار في لبنان و76 مليون دولار في ماليزيا.
56- بهاء اودين حسيني هاشمي: 45 مليون دولار في دولة الامارات و80 مليون دولار في ماليزيا.
57- موحي اودين فاضل هاراندي: 52 مليون دولار في سلطنة عمان و45 مليون دولار في المملكة العربية السعودية.
58- أحمد جنتي رئيس مجلس صيانة الدستور رئيس مجلس الخبراء السابق إمام جمعة طهران المعروف بتأييده المطلق لنجاد: 450 مليون يورو (نحو 652 مليون دولار) في بلجيكا, و143 مليون دولار في "مؤسسة النخل", و124 مليون دولار في الامارات, و267 مليون دولار في ماليزيا, و118 مليون دولار في جنوب افريقيا,  ورصيد سري في سويسرا.
59- علي جنتي: 35 مليون دولار في دولة الامارات و155 مليون دولار في تركيا و55 مليون دولار في المانيا ورصيد سري في سويسرا.
60- حسين سفر هاراندي: 38 مليون دولار في دولة الامارات  و20 مليون دولار في ماليزيا ورصيد غير معروف في تركيا.
61- مرتضى رفيع دوست: 120 مليون يورو في المانيا ورصيد سري في سويسرا.
62- محمد ه. بارزا: 43 مليون دولار في تركيا و125 مليون دولار في ماليزيا.
63- فاطمة اصغر اولادي: 43 مليون دولار في قطر و16 مليون دولار في تركيا.
64- علي اكبر محتشمي (السفير الاسبق في سورية ومؤسس حزب الله في لبنان): 125 مليون دولار في الشارقة و85 مليون دولار في الكويت و200 مليون دولار في ماليزيا ورصيد سري في سويسرا.
65- ياسر مجرماني هاشمي: 22 مليون يورو في المانيا و12 مليون يورو في النمسا و14 مليون دولار في دولة الامارات.
66- الرئيس الاسبق لمجلس الشورى غلام علي حداد عادل: 12 مليون دولار في تركيا ومليونان و400 ألف دولار في ماليزيا و43 مليون دولار في الامارات.
وبناء على هذه التفاصيل "الفضيحة", يتربع نجل المرشد الأعلى مجتبى خامنئي على عرش الأثرياء في إيران برصيد يصل إلى نحو 5 مليارات و500 مليون دولار أميركي في مصارف بريطانية وألمانية وقطرية وسويسرية, متقدماً على قريبتيه سكينة وناظيه خامنئي, وعلى نجل الرئيس الإيراني.
ويبرز في اللائحة أسماء مثل أحمد جنتي (ثاني الأثرياء برصيد 1.3 مليار دولار) أمين مجلس خبراء القيادة الذي يترأسه الرئيس الأسبق أكبر هاشمي رفسنجاني فضلاً عن ترؤسه مجلس صيانة الدستور الذي منح نجاد دعماً حازماً وقاطعاً بمصادقته على نتائج الانتخابات الرئاسية الأخيرة.
ومن الأسماء الملفتة علي أكبر ولايتي وحسين شريعتمداري المقربين جداً من المرشد الأعلى, وعلي أكبر محتشمي السفير الأسبق لدى سورية ومؤسس "حزب الله" في لبنان, وقريب نجاد ومستشاره اسفنديار رحيم مشائي, فضلاً عن علي لاريجاني وغلام علي حداد عادل وقائد الجيش حسن فيروز أبادي وأقرباء الأب الروحي للمحافظين مصباح يزدي.
وتضمن التقرير العديد من الأسماء الأخرى ذات التواجد الواضح على الساحة الإيرانية, وإن كان لم يأت على ذكر أي من هاشمي رفسنجاني أو أبنائه خصوصاً مهدي الذي اتهمه النظام في أكثر من عملية فساد مالي, وخروجه من إيران إلى أوروبا, رغم إشارات الرئيس نجاد إلى الفساد الاقتصادي الذي تم في عهد رئاسة رفسنجاني للجمهورية الإيرانية, ورغم ما هو معلوم عن تاريخه التجاري ومناصرته لسياسة البازار (السوق الاقتصادي الإيراني).
وقد يكون لهذا تبريره من خلال التقرير, فمصدر البيانات كما أعلنت "سي إن إن", أحد مناصري الحركة الإصلاحية في إيران, كما أن كل الأسماء الواردة ذات أصول وميول محافظة.
يشار إلى أنه لم يصدر من قبل الحكومة الإيرانية, أو الأفراد الوارد أسماؤهم في التقرير, حتى أمس, ما يؤكد أو ينفي البيانات التي تم الإعلان عنها.

 

http://www.al-seyassah.com/AtricleView/tabid/59/smid/438/ArticleID/75523/reftab/76/Default.aspx

 

"فاو": الأعشاب "بالوعة كربون" يمكنها الحد من تغير المناخ

قالت منظمة دولية إن الأعشاب التي تغطي 30 في المائة من مساحة اليابسة على كوكب الأرض، يمكن أن تلعب دورا كبيرا في الحد من تغير المناخ، عبر امتصاص فعال للكربون.

وأكدت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة "فاو" أن المراعي والأراضي العشبية إذا ما أديرت جيدا يمكن أن تشكل "بالوعة كربون" على نحو يفوق الغابات ذاتها،" وفقا لبيان صدر عن المنظمة يوم الأربعاء.

وأشارت المنظمة إلى أن "الأراضي العشبية تملك إمكانيات هائلة غير مستغلة للحد من تغير المناخ بامتصاص غاز ثاني أكسيد الكربون واحتجازه في جوف التربة،" وبوسعها أن تؤدي دورا حاسما في دعم جهود التكيف مع تغير المناخ وتقليل حدة التعرض لعواقب الظاهرة.

وتغطي الأراضي العشبية والمراعي رقعة تبلغ مساحتها 3.4 مليار هكتار أي نحو 30 في المائة من رقعة الكوكب البرية غير المجمدة، وما يصل إلى 70 في المائة من الرقعة الزراعية الكلية، وفقا للبيان.

ونسب بيان المنظمة إلى أليكساندر موليير، المدير العام المساعد لدى المنظمة قوله إنه "يجب على العالم اللجوء إلى جميع الخيارات لاحتواء متوسط الاحترار العالمي في حدود درجتين مئويتين، وتملك الزراعة واستخدامات الأراضي قدرات كامنة للحد من كميات العوادم المنطلقة في الأجواء."

وأضاف أن ذلك يتأتى "من خلال تطبيق أساليب بعينها وعلى الأخص زيادة محتوى التربة الكربوني وكتلتها الحيوية، على نحوٍ يعزز أيضا إنتاجية التربة ومرونة الزراعة ككل مما سيدعم الأمن الغذائي ويحد من مستويات الفقر السائدة أيضا."

وأشارت المنظمة إلى أنه "في حالة كمية الكربون المحتجز في الأراضي العشبية يحصل الرعاة على مساعدة قيمة في سياق التكيف مع تغير المناخ نظرا إلى أن الكربون الإضافي يحسن قدرة احتفاظ التربة للمياه، وبذا يزيد قابليتها لتحمل الجفاف وصون التنوع الحيوي."

وتقترح "فاو" أن تتضمن الإجراءات الهادفة إلى تحسين إدارة أراضي الرعي العشبية مدفوعات مالية مقابل الخدمات البيئية وحوافز عينية مثل بناء القدرات والمشاركة في مصادر المعلومات وغيرها، وإلى جانب التخفيف من تغير المناخ في ذاته، فمن شأن هذه الجهود أن تساهم أيضا في تعزيز التكيف مع الظاهرة وتحسين موارد معيشة المجموعات السكانية الرعوية.

http://arabic.cnn.com/2010/scitech/1/14/FAO.Climate/index.html

ثمن فادح يدفعه من يغادر مجتمع المتدينين اليهود

"الأطفال، هم الثمن الأفدح الذي كان علي أن أدفعه" يقول إيدو ليف البالغ من العمر 30 عاما والذي لم ير أطفاله منذ 5 سنوات.

من الصعب أن نتخيل هذا الشاب الذي يرتدي الآن بنطلون جنيز وقميصا معرقا في قفطان أسود تقليدي كالذي يرتديه المتدينون اليهود، الذين كان واحدا منهم.

لقد غادر منزله قبل سبع سنوات، وقص سوالفه الطويلة في أحد المراحيض العامة، ثم نام في مركز للتسوق لمدة أسبوع.

وتشكل طائفة المتدينين اليهود (الهاريديم) عشرة في المئة من المجتمع الإسرائيلي، ويقضي معظم أفرادها حياتهم في حالة من العزلة الطوعية عن العالم العلماني.

ويقضي الرجال منهم أوقاتهم في قراءة الكتاب المقدس، الذي هو موضوع التعليم الرئيسي للجنسين.

ويحصل أعضاء الطائفة على الأخبار من خلال الملصقات التي تنتشر في أحيائهم، عوضا عن الراديو والتلفزيون الذين يمنع استخدامهما.

ويحظر نشر صور النساء، كما قد يواجه من يدخل أحياء المتدينين ايام السبت الرجم بالحجارة.

ويقول ليف ان إنجاز أدق الشؤون الحياتية يجري وفق تعليمات دينية، حتى ارتداء الملابس.

المنبوذون

ولا يعرف الذين يغادرون الطائفة الكثير عن شؤون الحياة اليومية، فهم لا يستطيعون حتى فتح حساب بنكي أو استئجار شقة ،كما تقول إيريت يانيث من مؤسسة هيليل التي تساعد من يغادرون الطائفة على التكيف مع حياة المجتمع.

كما يتعرضون للنبذ من الطائفة، ويقول ليفي إن أهل زوجته منعوه من رؤية أطفاله خوفا من أن يؤثر عليهم.

ولكن ليفي يقول إنه ليس نادما، فالحرية التي حصل عليها تعوضه عما فقده، ويقول إنه الآن عرف الحب، ويضيف "في الشهور الأولى كنت ثملا بالحرية التي تدفقت فجأة الى حياتي".

أما تشاني أوفاديا، 28 عاما، فتقول إن والديها لم يتحدثوا إليها لعام كامل بعد مغادرتها الطائفة.

وكانت تشاني قد استأجرت شقة صغيرة بشكل سري وقامت بنقل ثيابها إليه بالتقسيط قبل أن تغادر.

وتقول تشاني "كانت أصعب سنة في حياتي، وكنت فيها لوحدي، دون مساعدة من والدي".

"بين العالمين"

وتقول بانيث إن منظمة هيليل لا تحرض المتدينين على ترك الطائفة، ولكنها تقدم للذين يتركونها بمحض اختيارهم دعما معنويا.

وتضيف قائلة "معظمهم يعيشون لسنوات معلقين بين العالمين: عالم طائفتهم الذي غادروه والعالم العلماني الذي لم يدخلوا إليه بعد".

وتقول بانيث ان الألفي شخص الذين قدمت لهم منظمتها المساعدة هم الطليعة فقط، فمع انتشار الإنترنت وسهولة التعرف على معالم العالم العلماني من خلالها تتزايد أعدد الراغبين بمغادرة الطائفة.

وقد بدأت طوائف اليهود المتدينين تتشكل عقب تأسيس دولة إسرائيل ورغبة بعض المهاجرين الجدد بالمحافظة على تقاليهم اليهودية، كما تقول ساريت بارزيلاي وهي عالمة أنثروبولوجيا قامت بدارسة حياة طائفة الهاديريم.

وتقول إنه حين يغادر أحد افراد العائلة الطائفة فإن ذلك يؤثر على حظوظ بقية الإخوة والأخوات في الزواج.

وتروي إحدى الحالات حيث هدد أحد الآباء ابنته بالقتل في حال تحولت الى العلمانية، فما كان منها إلا أن أقدمت على الانتحار.

ويقول الحاخام نوسون ويلس الذي يدرس في أحد معاهد التوراة إنه ينصح الآباء بأن لا يعزلوا أطفالهم تماما عن العالم العلماني.

ويضيف إن طائفة المتدينين أوسع وأكثر تنوعا من النمطية السائدة عنها، وأن بعض المتدينين يعملون في مهن في العالم العلماني.

http://www.bbc.co.uk/arabic/middleeast/2010/01/100113_ah_ultra_orthodox_tc2.shtml

الجمعة، 8 يناير، 2010

عمرو خالد للشروق: سأحضر المونديال لأشجع الجزائر، وأرشّح الكوديفوار للفوز بكأس إفريقيا

thumbnail[1]

 

صرّح الداعية عمرو خالد أمس أنه سيناصر الفريق الجزائري في مباريات كأس العالم جوان المقبل باعتباره عربيا، ورفض الخوض فيما حدث من سجال بين الجزائر ومصر بعد تاريخ 18 نوفمبر المنقضي، معبّرا عن افتخاره بالتمثيل الجزائري في برنامجه الآتي "مجددون" بشابين جزائريين وسيعرض حصريا على قناة دبي.

  • فضّل عمرو خالد في اتصال هاتفي مع الشروق اليومي من لندن أن لا يدلو بدلوه بشأن الحرب الكلامية الأخيرة بين الإعلام الجزائري والإعلام المصري قائلا: "أنا حريص أن أكون نقيا من الدخول في مثل هذه التصريحات، وأنا احمي سمعي ولساني عن هذه المشادات"، وأجاب عن سؤال بشأن حظوظ منتخب بلاده والجزائر في نهائيات كأس الأمم الإفريقية "لا مصر ولا الجزائر سيتأهلان إلى النهائي وأرشح الكوت ديفوار لنيل كأس إفريقيا هذه السنة"، ووعد بتشجيع الخضر في موعدهم جوان المقبل في جنوب إفريقيا قائلا "بديهي أن أشجع الجزائر، فأنا بالآخر مصري أحب مصر، وعربي أشجّع كل ما هو عربي ومسلم يشرفني كل تمثيل إسلامي" خاصة وأنه سيكون متواجدا بجنوب إفريقيا بدعوة من الزعيم نلسون مونديلا.

  •  
  • وكشف الداعية أن برنامجه الجديد يتضمن حلقة كاملة بخصوص الرياضة مضيفا "الرياضة تجمع ولا تفرق والدليل أن مسابقة كأس العالم ابتدعها المحامي الفرنسي ريمي بعد الحرب العالمية الثانية لتكون أحسن وسيلة لإنهاء الصراع بين الشعوب وضمان اجتماعها"، وشدّد محدثنا على ضرورة أن توحد وتجمع الرياضة بين الأمم خاصة بين الأشقاء.

  •  
  • وأزاح عمرو خالد الوشاح عن خبايا برنامجه المنتظر غدا الجمعة في العاشرة والنصف مساء، أنه سيحمل الكثير من المهام الحيوية التي سيكلف الأشخاص المشاركون في البرنامج وهم 16 شابا وشابة من 9 دول من بينهم سامي كيدار إعلامي من الجزائر وسوسن شبايكي طبيبة من الجزائر أيضا، وسيتم الفصل في الناجحين فيها في ظرف ثلاثة أيام في حين سيمهل المشاهدون ثلاثة أسابيع ليخوضوا نفس التجارب.

  •  
  • وعن التخوّفات من النقد الذي سيتعرّض إليه البرنامج باعتباره أول برنامج للواقع في الوطن العربي، قال صاحب مشروع صنّاع الحياة "أي واحد منصف سيكون مع هذا البرنامج وليس ضدّه لأن البرنامج الأول في العالم العربي الذي نرى فيه أنفسنا ولن نتشبه فيه مع الآخرين مع احترامنا للجميع"، أما عن الاختلاط بين الجنسين في البرنامج وما يمكن أن يثير من جدل وسط الفقهاء والمتتبعين لآثار الداعية قال "لقد حرصنا أن يكون البنات لوحدهم والذكور لوحدهم ولن يكون لقاء جماعيا إلا في بداية البرنامج ونهايته يلتقون بي مباشرة ثم نفقد مشاركا كل أسبوع إلى أن نفضي إلى آخر حلقة"، مؤكدا أن الكاميرات لن تتبّع العورات ولن تصوّر شيئا من الحياة الشخصية لهم، موضحا "كفانا تلفزيون واقع يهدم ولا يبني".

  •  
  • وبخصوص الجائزة التي ستمنح للفائز قال عمرو خالد "تتمثل في 100 ألف أورو لن تقدّم نقدا للفائز وإنما ستكون في شكل مشروع خيري تنموي لفائدة بلاده، أما الثاني والثالث والرابع فسيشاركون في الجزء الثاني من البرنامج كمستشارين"، وأبدى الداعية إعجابه بالجزائريين والتجربة الجزائرية في البرنامج دون أن يفصح عن خباياها قائلا إن سوسن وسامي قاموا بمفاجآت لم أتوقعها أبدا متمنيا أن يكون عدد الجزائريين مضاعفا في الطبعة القادمة لبرنامجه.

  •  
  • وعن إنتاج الـ"مجددون" ذكر عمرو خالد أنها عربية الصميم تم إنتاجها بالشراكة مع قناة دبي ومؤسسة عمرو خالد الشخصية، لذا سيكون البث حصريا على قناة دبي، مضيفا بشأن التكاليف "قناة دبي دفعت تكاليف باهظة الثمن وتكلّف البرنامج مصاريف تفوق كل البرامج العربية السابقة، حيث استخدم الطائرات المروحية في مواقع تصوير عديدة بكل من: مصر، الأردن، لبنان، السودان ولندن، وهو برنامج يجمع بين الترفيه، التشويق والرسالة الهادفة وآن الأوان أن يبدع العرب في هذا المجال".

http://www.echoroukonline.com/ara/index.php?news=46594

تفسير طبي لابتسامة الموناليزا

 

100107002235_monalisa226[1]

 

لقرون، ظل مؤرخو الفن التشكيلي في حيرة بشأن ابتسامة الموناليزا الغامضة، ولكن، وفقا لما يقوله أحد الأطباء، فإنها ربما تكون عائدة إلى زيادة تدعو للقلق في نسبة الكوليسترول في الدم عند الموناليزا.

فالدكتور فيتو فرانكو، من جامعة باليرمو، يقول إن هناك علامات واضحة على تراكم الأحماض الدهنية تحت الجلد، نتيجة لزيادة في الكولسترول.
وهو يشير أيضا إلى وجود كيس دهني، أو ورم حميد، في عينها اليمنى.
ويقول الدكتور فرانكو إن اختباراته الطبية تكشف أكثر مما تكشفه المعاينة الفنية.

وقد صرح لصحيفة "لاستامبا" الايطالية قائلا: "المرض يكون موجودا داخل الجسم، وهو لا يتحذ بعدا ميتافيزيقيا أو خارقا للطبيعة".

ويضيف قائلا: "إن الذين يتم رسمهم أو تجسدهم في أعمال فنية يكشفون عن جوانب تتعلق بتكوينهم الجسماني، وضعفهم الانساني، بغض النظر عما اذا كان الفنانون يدركون ذلك".

التشخيص الفني


وقد قدم الدكتور فرانكو، الأستاذ في علم التشريح المرضي في جامعة باليرمو، نتائج أبحاثه في مؤتمر طبي في مدينة فلورنسا.

ولم تكن لوحة "الموناليزا" التي رسمها الفنان الايطالي ليوناردو دافنشي في القرن السادس عشر هي اللوحة الوحيدة التي تلقى اهتماما تشخيصيا من جانب البروفيسور.
وقد أشار أيضا إلى أن الأصابع الحساسة الممدودة للصبي الذي صوره الفنان بوتيتشيلي في لوحة البورتريه المعروفة باسم تكشف أن الفتى ربما كان يعاني من اضطراب وراثي يصيب الأنسجة الضامة.
وقد قام الدكتور فرانكو أيضا بتشخيص حالة الفنان مايكل أنجلو نفسه كما يظهر في لوحة الفنان رافاييل التي تحمل عنوان "مدرسة أثينا".
وهو يقول إن ركبتي مايكل أنجلو تبدوان منتفختين في اللوحة دلالة على زيادة نسبة حمض اليوريك، وإنه ربما كان يعاني من وجود حصوة في الكلية.

 

http://www.bbc.co.uk/arabic/artandculture/2010/01/100106_ae_monalisa_tc2.shtml

جبهة علماء الأزهر: بناء الجدار الفولاذي ليس اقتراباً من الكفر.. لكنه الكفر بعينه

وصفت جبهة علماء الأزهر الجدار الفولاذي الذي تقيمه السلطات المصرية علي الحدود بين رفح وغزة بأنه الكفر بعينه، وقالت الجبهة في بيان أصدرته أمس إن هذا الجدار هو في حقيقته إعلاء لمقتضيات السياسة الاستعمارية التي وضعت الخطوط الوهمية لتمزيق الأمة حتي يسهل عليهم فيما بعد ابتلاع الدول مرة ثانية، واستندت الجبهة إلي التصريحات التي أدلي بها الدكتور عبدالصبور شاهين لـ«الدستور» والتي أكد فيها أن هذا الجدار فيه شبهة الاقتراب من الكفر، وقال بعدم الموافقة عليه لأنه يحمي أمن العدو الصهيوني.
وعلقت الجبهة علي تصريحات شاهين قائلة: «مع عظيم تقديرنا للدكتور عبدالصبور شاهين وعلمه إلا أن هذا الصنيع هو الكفر بعينه لأسباب أولها أن هذا الجدار يكرس الاستعمار» واتهمت الجبهة المدافعين عن الجدار بأنهم يحكمون في الأمة بما يوجب الكفر، لافتة إلي أن من بين هؤلاء المدافعين من قام علي رءوس الأشهاد بسب الدين للمخالفين له داخل مجلس الشعب، وثاني هذه الأسباب أن هذا الصنيع حصار للمستضعفين والمجاهدين مما يؤدي إلي قتلهم صبراً بسبب دينهم وجهادهم مما يجعل الدفاع عنهم فريضة مفروضة منكرها كافر. وثالثها أن في هذا تمكيناً للصهاينة واليهود، حيث إنه قتال في سبيل الطاغوت، كما أنه قلب للحقائق بالكذب المدفوع بدافع الحرص علي متاع الدنيا الزائف بكل صنوفه، والذي يهدد أمن مصر القومي هو إسرائيل وليس إخواننا من المجاهدين في غزة.
كما شدد البيان علي أن هذا الحديث لا يعني تدليل من يثبت عليه جُرم في حق مصر أو في حق غيرها من الدول ذات الاحترام المشروع، مضيفاً أن هذا العمل الذي تقوم به الحكومة المصرية تقطيع للأرحام التي أمر الله أن توصل بقوله «الذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه ويقطعون ما أمر الله به أن يوصل ويفسدون في الأرض أولئك هم الخاسرون». وأن هذا الأمر كان سبباً في القضاء علي أمم كثيرة قبل الأمة الإسلامية وقع سادتها في خطأ الحكم بالسياسات الجائرة الظالمة فتم القضاء عليهم وعلي أممهم. وطالب البيان المؤيدين للجدار بأن يراجعوا مع الله ومع الأمة دينهم فإن الرجوع إلي الحق خير من التمادي في الباطل.

http://dostor.org/politics/egypt/10/january/6/2124

الهاتف المحمول قد يقي من الإصابة بمرض الزهايمر

أثبتت تجارب أجريت على الفئران ان استخدام الهواتف المحمولة قد يساعد في منع بعض الأعراض الضارة على المخ لمرض الزهايمر، وذلك حسب باحثين امريكيين يوم الاربعاء.

وجاء في الدراسة التي نشرتها دورية مرض الزهايمر إن استجابة الفئران المعدلة وراثيا لاختبارات الذاكرة والمهارات الأخرى اصبحت أفضل بعد تعرضها، لفترة طويلة، للموجات الكهرومغناطيسية المشابهة لتلك المستخدمة في الهواتف المحمولة.

وكانت النتائج مفاجأة كبيرة أمام الباحثين، وفتحت الباب أمام إمكانية استنباط أدوية لعلاج مرض الزهايمر.

وقال كبير الباحثين، غاري ارينداش، من جامعة فلوريدا، إنه كان يتوقع أن يزيد الهاتف المحمول من ضعف الذاكرة.

وقام فريق الدكتور أريندش بتعريض الفئران لموجات كهرومغناطيسية مساوية لتلك التي تنبعث من الهاتف المحمول لمدة ساعتين يوميا على مدى من سبعة إلى تسعة أشهر.

وفي نهاية تلك الفترة وجدوا أن التعريض للهاتف المحمول أدى إلى تراكم مادة "اميلويد بيتا"، وهو بروتين يعتبر من السمات المميزة لمرض الزهايمر.

وقال كبير الباحثين إن الفئران المصابة بمرض الزهايمر أظهرت تحسنا.

ويعتقد العلماء أن الموجات الكهرومغناطيسية تمنع تراكم هذه البروتينات الضارة بالمخ.

وقال الدكتور أريندش "هذه النتائج مثيرة للاهتمام بالنسبة لنا لأنها تفتح مجالا جديدا وكاملا في علم الأعصاب وفي مجال دراسة الآثار طويلة الأمد للمجال الكهرومغناطيسي على الذاكرة".

أريندش يقول أيضا ان فريقه يقوم بادخال تعديلات على هذه التجربة لمعرفة ما إذا كان يمكن أن تؤدي إلى نتائج أسرع والبدء في اختبار البشر.

وجدير بالذكر أن هناك أكثر من 35 مليون شخص على مستوى العالم يعانون من مرض الزهايمر أو اشكال اخرى من ضعف الذاكرة في 2010 وفقا لجمعية الزهايمر.

وكان هناك جدل آخر حول ما إذا كانت الموجات الكهرومغناطيسية الصادرة من الهواتف المحمولة تسبب سرطان المخ.

ويقول البحث المشارك شوانهاي إن دراسة الفئران ستقدم مزيدا من الأدلة على المدى الطويل، على أن استخدام الهاتف المحمول لا يشكل ضررا على المخ.

وفاة الياباني الوحيد الناجي من قنبلتي هيروشيما وناغازاكي

st.yamaguchi.japan.jpg_-1_-1[1]

أُعلن في اليابان الأربعاء، عن وفاة الناجي الوحيد من القنبلتين النوويتين اللتين أسقطتهما الولايات المتحدة الأمريكية على مدينتي هيروشيما وناغازاكي في نهاية الحرب العالمية الثانية.

وقالت المصادر إن تسوتومو ياماغوتشي، الذي أطلقت عليه وسائل إعلام يابانية لقب "قاهر القنابل النووية"، "توفي الاثنين بمدينة ناغازاكي، عن عمر يناهز 93 عاماً، بعد صراع مع المرض، مشيرة إلى أنه كان مصاباً بسرطان المعدة.

وبحسب الحكومة اليابانية، فقد كان ياماغوتشي يُعد واحد من "هيباكوشا"، أو الناجين من القنبلة الذرية التي سقطت على ناغازاكي في التاسع من سبتمبر/ أغسطس عام 1945.

وفي مارس/ آذار الماضي أصدرت الحكومة اليابانية شهادة رسمية تفيد بأن ياماغوتشي نجا أيضاً من القنبلة التي سقطت على مدينة هيروشيما، قبل ثلاثة أيام من قصف ناغازاكي.

ففي حوالي الثامنة والربع من صباح اليوم الثالث من أغسطس/ آب 1945، قامت القاذفة أمريكية "إينولا غاي"، من طراز "بي - 29"، بإسقاط قنبلة ذرية يُطلق عليها اسم "ليتل بوي"، على مدينة هيروشيما.

وكان ياماغوتشي في رحلة عمل بالمدينة لحساب شركة "ميتسوبيشي" للصناعات البحرية التي كان يعمل بها، قبل أن يعود لمدينة ناغازاكي التي تعرضت للقصف بقنبلة نووية ثانية، في السادس من نفس الشهر.

وبعد عدة سنوات من القصف الذي أجبر اليابانيين على الاستسلام، وإنهاء الحرب العالمية الثانية، أبلغ ياماغوتشي قصته مع القنبلتين النوويتين، إلى صحيفة "التايمز" البريطانية.

وقال في روايته: "لقد كان الجو صحواً، وكان اليوم رائعاً بالفعل، لا شيء غير معتاد على الإطلاق، وقد كنت في حالة مزاجية جيدة، روحي المعنوية عالية."

وأضاف: "لقد كنت أسير في الشارع، وسمعت صوت طائرة، مجرد طائرة واحدة، نظرت إلى السماء، وشاهدت الطائرة بي -29 نسقط مظلتين، لقد كنت أنظر إليهما، وفجأة شاهدت وميضاً شديداً في السماء، يشبه وميض الماغنسيوم، ثم شعرت بالنار تشتعل في جسدي."

ورغم أن ياماغوتشي كان يعاني من حروق بالغة في أنحاء جسده، إلا أنه أصر على العودة إلى منزله في ناغازاكي، حيث كان على موعد لينال "شرف" النجاة من القنبلة النووية الثانية.

وقال في تصريحات للصحفيين العام الماضي، بعد تكريمه رسمياً من قبل الحكومة اليابانية: "نجاتي من القصف الإشعاعي المزدوج مسجل في سجلات الحكومة."

وأضاف ياماغوتشي قائلاً: "لعل ذلك يقدم درساً للأجيال القادمة عن تاريخ التأثيرات المروعة للقنابل النووية، حتى بعد وفاتي."

وخلفت القنبلة النووية التي سقطت على هيروشيما حوالي 140 ألف قتيل، بالإضافة إلى 70 ألف آخرين سقطوا نتيجة قنبلة ناغازاكي، كما أُصيب عشرات الآلاف، ممن تعرضوا للإشعاع، بأمراض مزمنة مختلفة، منها السرطان.

وفقد ياماغوتشي السمع في أذنه اليسرى نتيجة الانفجارين، كما أُصيب بسرطان الدم، والمياه البيضاء، وأعراض أخرى نتيجة تعرضه للإشعاع، لازمته طوال السنوات الماضية.

وقام المخرج السينمائي الأمريكي المعروف جيمس كاميرون بزيارة ياماغوتشي في المستشفى الذي كان يُعالج به في ناغازاكي الشهر الماضي، حيث ناقش معه بعض التفاصيل بشأن فيلم عن الأسلحة النووية، يعمل عليه كاميرون حالياً، وفق ما ذكرت صحيفة "ماينيشي" اليابانية.