الأحد، 14 فبراير، 2010

مليار دولار "فقط" لأضخم يخت في العالم وأكثرها فخامة

st_largest_yacht_emocean.jpg_-1_-1[1]

رغم عدم انقشاع غمامة الأزمة الاقتصادية العالمية حتى الآن، إلا أن الأثرياء من أصحاب المليارات والملايين في العالم شهدوا مؤخراً عرضاً لأكبر وأضخم يخت في العالم وأكثرها فخامة.

وبحسب التصميم المعروض لليخت الفخم والفاخر فإنه يبدو كقصر عائم يبلغ طوله 200 متر، وإذا ما تمت الموافقة على التصميم وشرع في بنائه، فإنه سيكون أضخم وأكبر يخت خاص في العالم، إذ سيفوق طوله يخت الملياردير الروسي، رومان أبراموفيتش، "إيكليبس" بحوالي 30 متراً.

ويتضمن اليخت، وفقاً للتصميم، داراً للعرض السينمائي مؤلف من طابقين وناد ليلي ومنصة لهبوط طائرة مروحية، غير أن سعره سيكون باهظاً ويتناسب مع حجم اليخت.

وقال مصمم اليخوت الملكية، بيركلي مارتش، لـCNN إن تكلفة القارب قد تصل إلى مليار دولار في حال الموافقة على بنائه، "غير أن السعر يعتمد أيضاً على احتياجات ومتطلبات العميل."

ويوضح مارتش أن "العميل قد يطلب بعض الأثاث المصنوع من الذهب أو المطلي بالذهب."

ويعتقد مصممو اليخت أنه رغم حالة الانكماش الاقتصادي العالمية، إلا أن هناك أفراداً قاموا بتوفير مليار دولار لإنفاقها على ما يوصف بأنه "الفخامة القصوى."

وقال مارتش: "بعض الأشخاص قد يقولون إن الوقت غير مناسب حالياً، غير أنني أعتقد أن هناك العديد من الأشخاص لم يكن لديهم في السابق القوة لشراء مثل هذا اليخت، لكنهم يفكرون الآن بانتهاز الفرصة.. وهناك أشخاص لديهم الإمكانية المادية، كما أن الطلب قلّ حالياً."

وأشار مارتش إلى أن معتقدات الأثرياء بأهمية الحجم لم تتأثر بالأزمة الاقتصادية العالمية.

وأوضح قائلاً: "عندما تعتاد على العيش في قصر مع عشرات الخدم، فإنك لن تحتاج إلى القيام بنزهة بحرية طويلة بيخت صغير."

وأضاف قائلاً: "سواء وجدت الأزمة المالية أم لم توجد، فإن ما يهم هو 'الأنا العليا' لدى الإنسان."

ووفقاً لمارتش فإن اليخت، الذي مازال يعرف الآن باسم "المشروع الألف"، يمكن أن ينزل إلى مياه البحر في غضون خمس سنوات.

ومن مزايا اليخت التي تستحق أن يكون سعره مليار دولار، أنه سيحتوي على كراج للسيارات وبركة سباحة طولها 100 قدم وكازينو ومنتجع صحي والعديد من البارات والأندية الليلية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق