الخميس، 29 يوليو، 2010

لماذا نعارض " المجلس القومي الطبي " الجديد ؟؟

logo

جروب أطباء بلا حقوق على الفيس بوك e-mail :atebaa_bela_hokook@yahoo.com

طالعتنا الجرائد منذ حوالي شهرين بأخبار عن مشروع قانون لإنشاء "مجلس قومي للمؤهلات الطبية "، هذا المشروع الذي تقول المذكرة الإيضاحية المرفقة به أنه محاولة للتغلب على مشكلات ضعف مستوى الخدمة الطبية المقدمة للمواطن المصري.. فلماذا نعارض هذا المشروع المفترض أنه يحاول أن يحسن الخدمة الطبية ؟؟؟

أولا :- ينتقد المشروع مستوى الطبيب حديث التخرج ، ولكنه لم يحاول أن يضع أية قواعد لتحسين إستفادة الطبيب من سنة الإمتياز التي تضيع عادة في تشغيل أطباء الإمتياز في نقل عينات الدم و أفلام الاشعة بين أقسام المستشفيات الجامعية، و بدلا من ذلك يقر المشروع ضرورة عبور الطبيب الشاب لإمتحان قومي موحد ، حتى يتمكن من إستخراج ترخيص مزاولة المهنة ، لم يوضح لنا المشروع كيف سيرفع هذا الإمتحان المعجزة من مستوى الأطباء ، اللذين إجتازوا عشرات الإمتحانات النظرية و الإكلينيكية من قبل ؟؟ ولم يوضح من سيتحمل التكاليف المنصوص عليها فى القانون لهذا الإمتحان؟؟و لم يوضح الموقف من الأطباء اللذين لن يوفقوا في عبور الإمتحان ..هل سيطلب منهم مثلا إعادة سنة الإمتياز على نفقتهم الخاصة ؟؟ أم سيلزمون بحضور دورات معينة قبل إعادة دخول الإمتحان ؟؟

ثانيا :- يقرر المشروع إلغاء شهادة الزمالة المصرية الحالية ، و إنشاء زمالة جديدة تابعة للمجلس الجديد ، و قصر الماجستير و الدكتوراه على الأطباء الأكاديمين في سلك الجامعة و المراكز البحثية .. فلماذا نلغي شهادة زمالة لننشئ زمالة جديدة ؟؟ هل لأن تكلفة الزمالة القديمة تقع على وزارة الصحة مادام المتدرب من أطباء الوزارة ؟؟ أن التمويل الذي جاء لوزارة الصحة من الإتحاد الأوروبي لمشروع الزمالة المصرية إنتهي ..و الوزارة طبعا لا تريد أن تتحمل اي تكاليف لتحسين تأهيل أطبائها ..و بالتالي يكون الحل هو إلغاء الزمالة القديمة و عمل زمالة حديثة تقع تكاليفها بالكامل على الطبيب .. يبقى أن نعرف أن التكلفة الحالية للزمالة المصرية للطبيب الحر الذي يدخل برنامج الزمالة على نفقته الخاصة تبلغ 5200 جنية في العام الواحد .. هذا في الوقت الحاضر بينما توجد بدائل لحصول الطبيب على شهادة التخصص ، هو شهادات الدبلوم و الماجستير من كليات الطب المختلفة .. فكم ستصل مصاريف الزمالة الجديدة في العام الواحد عندما تكون هي الطريق الوحيد للحصول على شهادة التخصص ؟؟؟

ثالثا :- تنص المادة الثانية من المشروع على إن المجلس هو الجهة التي تضع المواصفات القياسية لمختلف مستويات التدريب و التقييم للممارسات الطبية ، وتضع مواصفات المؤسسات الطبية التي تقوم بالتدريب.. فهل هذا النص هو الباب الخلفي الذي تعود منه قصة إلزام الأطباء بدورات على نفقتهم الخاصة كشرط ضروري لتجديد ترخيص مزاولة المهنة كاخصائي كل خمس سنوات ؟؟

من كل ما سبق يتضح أن هذا المشروع ليس مشروعا للنهوض بمستوى الطبيب المصري ولا بمستوى الخدمة الصحية ، ولكنه مشروع سيستنزف الملايين لإنشاء هيئة جديدة ، سيكون كل دورها هو فرض رسوم على إمتحانات و دورات مفروضة على الأطباء للحصول على ترخيص مزاولة المهنة و شهادة التخصص و تجديدها .

لمعارضة و كشف مشاكل هذا المشروع قبل أن يتحول لقانون..للمطالبة بتحسين حقيقي لتدريب و تاهيل الأطباء ..و لمعارضة منع الأطباء من تسجيل الدراسات العليا للنساء و الاطفال ..ولمنع نيابات و زمالات النساء و الأطفال ..شاركونا في وقفتنا أمام دار الحكمة الأحد 1أغسطس 12:30

     Mohamed Rakha <rakha133@yahoo.com>

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق