الأربعاء، 8 سبتمبر، 2010

اختفاء هاتف مدير الأمن العام بما يحويه من بيانات وأرقام سرية

أكد مصدر أمني رفيع المستوى لـ'الجريدة' أن اللواء عدلي فايد مساعد الوزير لقطاعي الأمن والأمن العام بوزارة الداخلية فقدَ هاتفه المحمول صباح أمس الأول (الاثنين)، وفشلت جميع محاولات إيجاده حتى الآن. وأشار المصدر إلى أن مساعد الوزير حضر إلى مكتبه الساعة التاسعة صباحاً وبعد حوالي ساعتين من جلوسه بمكتبه اكتشف أمر اختفاء هاتفة المحمول، فقام بالاتصال عليه من هاتف مكتبه الثابت فاكتشف أنه مغلق، واتصل بمنزله فأكدت الأسرة أن الهاتف ليس بالمنزل، فأمر بالبحث عن الهاتف في جميع الأماكن التي مرَّ أو تردد عليها منذ مساء (الأحد) حتى الصباح للبحث عن الهاتف، فقام فريق البحث بتفتيش سيارته وطاقم حراستها وعامل الجراج وأمام البوابة الرئيسية للإدارة -مكان هبوطه من السيارة- والمصعد الخاص بالإدارة والحمامات والمكتب والمنزل وانتهت رحلة البحث التي استمرت حتى الخامسة مساء -قبل الإفطار- إلى عدم العثور على الهاتف نهائياً.
وأضاف المصدر أنه بالإضافة إلى أن ضياع هاتف مساعد الوزير للأمن العام يعد كارثة في حد ذاته فإن رحلة البحث المكثفة عنه كانت مستمرة لما يحتويه كارت الهاتف -الخط- من معلومات وبيانات مهمة وأرقام هواتف جميع قيادات الشرطة، بمن فيهم هاتف وزير الداخلية الشخصي وجميع الوزراء والشخصيات المهمة والعامة بالدولة. 

http://www.aljarida.com/AlJarida/Article.aspx?id=175795

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق