السبت، 19 فبراير، 2011

رجال أمن يحيطون بالقرضاوي يمنعون غنيم من اعتلاء منصة ميدان التحرير

منع رجال أمن يتولون حراس الداعية الشهير يوسف القرضاوي، الذي أم صلاة الجمعة في ميدان التحرير، المدون المصري الشهير وائل غنيم، الذي كان من أكبر منظمي حركة الاحتجاج الشعبي التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك، الجمعة من اعتلاء المنصة في ميدان التحرير، نقلا عن تقرير لوكالة الصحافة الفرنسية.
وقال شاهد عيان، وهو أحد المصورين، إنه عندما حاول غنيم اعتلاء المنصة لإلقاء كلمة في هذا الميدان، الذي احتشد فيه اليوم الملايين للاحتفال بسقوط مبارك وتكريم القتلى الذين سقطوا خلال تظاهرات الأسابيع الماضية، وأيضا للتأكيد على مطالبهم التي لم تتحقق بعد، حال عدد من رجال الأمن يبدو أنهم يحرصون القرضاوي دون وصول غنيم إلى المنصة، فما كان منه إلا أن غادر الميدان وقد غطى وجهه بالعلم المصري.
وقد دعا القرضاوي، المقيم في قطر والحاصل على جنسيتها، في خطبة الجمعة الحكام العرب إلى الاستماع لشعوبهم والتحاور معها.

 

 

المصدر

http://www.elfagr.org/Portal_NewsDetails.aspx?nwsId=5983&secid=68

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق