السبت، 5 مارس، 2011

الرئيس الأوغندى: ''25 يناير'' ستعيد مصر قائدة لأفريقيا

أكد الرئيس الأوغندى يورى موسيفينى احترامه لثورة 25 يناير المصرية التى قادها شباب مصر، لافتا إلى أن هذه الثورة ستعيد مصر لمكانتها قائدة فى أفريقيا.

ونوه موسيفينى خلال لقائه - مصطفى الجندى القيادى بحزب الوفد الذى يزو أوغندا حاليا - بأن مكتسبات هذه الثورة هى للمصريين، مشيرا إلى أن هذه الثورة حققت مكتسبات للعالم حول قيم الحرية والديمقراطية والعدالة.

وقال الرئيس الأوغندى ''إن ثورة 25 يناير أظهرت المعدن الذى غاب عن أفريقيا سنوات طويلة فإشتاقت له أفريقيا ولذلك كانت فرحة الأفارقة ليس للثورة فقط بل بعودة الأمل بأن تعود مصر لمكانتها القائدة فى أفريقيا.

وأعرب عن إعجابه الشديد بالعلاقة الطيبة بين الجيش والشعب فى مصر وشعار '' الشعب والجيش يد واحدة''، مؤكدا أن هذا أمر يستحق الإحترام.

ومن جهته، صرح مصطفى الجندى عقب اللقاء بأنه نقل للرئيس الاوغندى تحية شباب ثورة 25 يناير وحزب الوفد والبرلمان الشعبى ولشعب أوغندا .

كما طلب الجندى من الرئيس الأوغندى بدء صفحة جديدة فى العلاقات بين البلدين ودول حوض النيل ووقف كل مايتعلق بإتفاقيات دول الحوض لحين خروج مصر من الوضع الحالى وترتيب أوراقها الداخلية فى العهد الجديد.

وأشار إلى أن هناك وفدا شعبيا من مصر يضم قيادات من البرلمان الشعبى وشباب 25 يناير والأحزاب سيزور أوغندا خلال الاسابيع القادمة للالتقاء مع الرئيس موسيفينى بشأن قضية مياه النيل.

مصراوى

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق