الجمعة، 21 ديسمبر 2012

الطماطم تقلل من حالات الإكتئاب

أكدت إحدى الدراسات الطبية أهمية الإكثارمن تناول الطماطم بصورة يومية، حيث أثبت أنها تعمل على مكافحة الاكتئاب بصورة كبيرة.
كما توصل الباحثون إلى أن الأشخاص الذين يتناولون الطماطم بصورة منتظمة هم أقل عرضة بمعدل ستة أضعاف للمعاناة من نوبات إكتئاب وهوما يمثل تراجع بمعدل 46%بالمقارنة بالاشخاص الذين لايتناولونها.
وأشار الباحثون أن تناول الطماطم بصورة يومية يخفض بنسبة 52% فرص المعاناة من نوبات إكتئاب مؤكدين على أن بعض الخضراوات الأخرى مثل الكرنب والجزر والبصل والقرع العسل على الرغم من كونهم من العناصرالغذائية الصحية إلا أنهم لايسهم بنفس القدر فى تراجع فرص المعاناة من نوبات الاكتئاب بالمقارنة بالطماطم.

وتعد ثمار الطماطم مصدر غنى بمادة “الليكوبين” الهامة وهى إحدى مضادات الاكسدة التى تسهم بصورة كبيرة فى تراجع فرص الإصابة بأمراض القلب والسرطان بسبب أكسدة الخلايا.  



الاثنين، 26 نوفمبر 2012

على مقهى وادي النيل في حي عابدين

اذا كنت متعصبا للغة العربية فستكتشف على الفور خطأ في كتابة العنوان. لأن الناس تجلس في المقهى وليس عليه. غير إني مصرّ على ارتكاب هذا الخطأ، لأن هذا هو التعبير الذي اختاره العقل الجمعي في مصر. وربما يكون الأصل فيه قادم من الريف حيث تجلس الناس على الجسر. الواقع أن الإنسان يميل بوجه عام لاستخدام كلمة «على» في مجالات كثيرة. على المقهى بدأت أتأمل وجوه الناس حولي، وتحين مني بين الحين والآخر التفاتة إلى الميدان، ميدان عابدين الذي يشرف عليه القصر الذي كان مقرا يوما ما للملك فاروق ملك مصر والسودان، تصعد إلى السطح في عقلي قصة قديمة من أيام الطفولة، حي المدبح هو الحي الملاصق لحي السيدة زينب وهو الملاصق لحي عابدين، لقد حكيت هذه القصة من قبل، دعني أسليك - وأسلّي نفسي بها - بينما كان الجزارون في المدبح يحاولون ذبح أحد الجمال، أفلت الجمل من بين أيديهم وجرى بأقصى سرعة خارج المدبح وقطع الشوارع المؤدية إلى ميدان عابدين، كان الملك يقف في إحدى الشرفات متأملا أحوال الرعية، ذهب الجمل مباشرة إلى بوابة القصر واندفع داخلا منها ووقف تحت الشرفة وهو يطلق صرخات استغاثة، وقبل أن يقتله رجال الحرس صاح مولانا: اتركوه.. إنه يستغيث بي.
إنه إعلام تحسين الوجه القديم، إعلام تحسين وجه الحكومات في حاجة لأغبياء، لست أقصد من يقتنع به، بل أقصد من يصنعونه، لا بد أن تكون غبيا جدا لكي تخترع هذه الحكاية، وجدا جدا جدا لتفكر في أن الناس ستصدقها. هذه هي المرة الأولي التي أجلس فيها على هذا المقهى، فقد وعدني الأستاذ فرج بأن نلتقي فيه، من الواضح أنه مكانه المفضل، تأخر الأستاذ فرج عن موعده، لا تسأل أحدا من سكان القاهرة لماذا تأخر. سألت الجرسون: هو الأستاذ فرج «بييجي إمتى»؟
فرد عليّ بغير اهتمام: زمانه جاي.. ما تقلقش.. نص الزباين اللي قاعدين بيستنوه.
مرة أخرى أغوص في الذكريات القديمة، أتأمل الميدان، هنا جاء عرابي وقال للخديوي: لسنا عبيدا ولن نورَّث بعد اليوم.
عرابي قال ذلك ولكنه عجز عن تنفيذه، لأنني أنا شخصيا أورّث في كل عهد وكل حكم، وموعدي اليوم مع الأستاذ فرج لكي يساعدني في الحصول على حريتي.
أحسست بالجوع، بجوار المقهى مباشرة يوجد محل لحمة رأس، سألت الجالس بجواري: هل ممكن أطلب لحمة رأس هنا؟
أجاب: لا بد أن توافق أميركا أولا.. معاك موافقة من أميركا؟
عندما أبديت له دهشتي أخذ يشرح لي برفق: أي حركة في منطقتنا، أي مشروع، أي خطوة، لا بد أن توافق عليها أميركا.. وعلى كل حال انتظر الأستاذ فرج.. هو كفيل بحل هذه المشكلة.
الحمد لله.. لقد طلبت شايا وشربته بغير أن يسألني الجرسون: معاك موافقة من أميركا؟
قلت ذلك لجاري مازحا فقال لي باستنكار: يا نهار أسود.. انت ما عندكش موافقة من أميركا إنك تشرب شاي في القهوة دي؟
قلت له على الفور: معايا.. أنا كنت باهزر معاك.
حتى الآن لم يعلن أحد إيقاف النار في غزة، من الواضح أن أميركا لم توافق حتى الآن، صاح زبون وهو يشد أنفاسا من الشيشة: الخونة.. يطلبون إيقاف إطلاق النار بينما نحن منتصرون، الإسرائيليون يجرون في الشوارع كالجرذان.. لماذا تتدخل أميركا وتحرمنا في كل مرة من ثمار انتصارنا.. فيها إيه يعني لما يموت ألف واحد من غزة.. ماهي كل الناس بتموت لما يحين أجلها.. المهم القضية.
صيحات استحسان من كل الموجودين تقريبا، لا أعرف على وجه التحديد ماذا سيكون عليه منطوق القرار، هل سيكون قرارا بالتهدئة؟ أي أن يضرب كل طرف الطرف الآخر بهدوء. التهدئة لا شأن لها بقاموس الحرب والسلام، أعتقد أنها مستمدة من قاموس كرة القدم، أحيانا يقول المذيع اللاعب الفلاني بيهدي اللعب. أنا أعتقد أن كل اتفاقيات التهدئة السابقة فشلت لأنها استخدمت اختراعا في السياسة لا وجود له.
نظر لي أحد الزبائن من بعيد وقال بصوت مرتفع: كل بتوع السلام خونة.
قال زبون آخر: هم لوحدهم اللي خونة؟ والليبراليين.. والعلمانيين.. والشيوعيين.. والسلفيين.. والإخوان المسلمين.. مافيش حد مخلص للبلد دي إلا الثوار.. أي حد مش من الثوار يقوم يمشي من على القهوة دي.
قالها وهو يلقي عليّ نظرة من بعيد، تظاهرت بأن جملته لا تعنيني.. أين أنت يا أستاذ فرج؟
خبر عاجل على شاشة التلفزيون، مستشفى الأمراض النفسية والعقلية القريب، حدث فيه تمرد، المرضى حاصروا الأطباء وأدخلوهم العنابر، ليس هذا فقط، لقد ارتدوا ملابس الأطباء وبعضهم وضع السماعة التقليدية حول رقبته. أخذت أتابع الخبر وتداعياته باهتمام، لاحظت أن اثنين من الزبائن يرتديان ملابس الأطباء جاءا وجلسا بالقرب مني وأخذا يتابعان الخبر، حدث اجتماع بين وزير الصحة ورئيس الوزراء أسفر عن قرار، تقرر الاستعانة بالشيخ عبد البصير سرحان لحل المشكلة فذهب الشيخ إلى المستشفى ودخل عليهم في شجاعة ثم أثبت لهم أن ما فعلوه بالأطباء حرام. فرد عليه واحد منهم وقال له: واللي بيعملوه فينا.. حلال؟
لا نعرف ما حدث بالضبط للشيخ عبد البصير، لقد خرج بعد نصف ساعة ولكن أحد مذيعي الفضائيات المرافق له صاح: ليس هذا هو الشيخ عبد البصير.
كان بالفعل أحد نزلاء المستشفى، وكان يرتدي ملابس الشيخ، ركب الشيخ المزيف أحد التاكسيات وتمكن من الهرب، وبدأت جهود الشرطة للإفراج عن الشيخ عبد البصير ولكنهم عجزوا حتى عن معرفة المكان الذي أخفوه فيه. اجتمع مجلس الوزراء وقرر إرسال الشيخ عبد الكريم لإقناعهم بالإفراج عن الشيخ عبد البصير، تقارير المباحث قالت إن الشيخ عبد الكريم ليس معرضا للخطر لأنه - بالصدفة - كان زميلا لهؤلاء النزلاء لشهور طويلة وخرج بعد أن قرر الأطباء أن يواصل العلاج في البيت. حاول الرجل أن يقنعهم بأن ما فعلوه حرام ففشل وعاد يائسا. كانوا كرماء معه لم يمسه أحد بسوء.. حتى الآن لم يأت الأستاذ فرج.. ماذا أفعل؟ قلت للجرسون: من فضلك عاوزك تبلغ الأستاذ فرج رسالة، قل له الأستاذ بتاع المسرح.. جالك وقعد يستناك أكتر من ساعتين.. وبعدين روّح.. وحا يتصل بيك ويحدد ميعاد تاني.
قال الجرسون: هو حضرتك عاوزه ليه؟
قلت: أصلي عاوز أعمل مسرح.
قال الجرسون: شوف.. الأستاذ فرج ممكن يتأخر.. بس بييجي في الآخر.. ممكن تمشي من هنا وهو ييجي من هنا.. استنى شوية.
الزبون الجالس بجواري همس لي: الأستاذ فرج ما يعرفش يساعدك في الحكاية دي.. لو عاوز صواريخ.. مدافع.. متفجرات.. ديناميت.. مدافع آلية.. ماشي.. لكن تقول لي مسرح ومزيكة وفن والكلام الأهبل ده.. ما يفهمش فيه.. ده فيه مرة واحد كان عاوز بيانو فشل يلم تمنه.. ما حدش دفع.
أحسست برغبة قوية في العودة إلى البيت غير أن نوبة كسل قوية استولت عليّ ومنعتني من القيام من مكاني، ترى.. متى سيغلق المقهى أبوابه؟
قال الجرسون: ولا يهمك.. مش لازم تروّح.. ممكن تقعد للصبح.

 على سالم






الاثنين، 19 نوفمبر 2012

تناول‮ ‬غير تقليدي لمواجهة انفلات الأسعار‮!‬

‬ مها عبدالفتاح

. ‬فهذا ربما يكون السبيل الأكيد وربما الوحيد

لضرب جشع التجار وتكميم سعار الأسعار‮!  ‬‮


لا اريد أن أدفع هنا بتعبيرات كبيرة و‮ ‬غليظة‮ . ‬أريد فقط أن أنبه الي ما تعانيه ملايين الاسر محدودة الدخل من انفلات الاسعار التي قصمت ظهرها الاعباء الضرورية للحياة وأولها الطعام،‮ ‬لنلحق الامور من قبل ان ينفلت العيار وينطلق الغضب كالاعصار‮ ... ‬تأصيل المشاكل لدينا يعود بها الي انفلات الاسعار انفلاتا شبه جنوني طال حتي الخضر والالبان وضروريات الطعام،‮ .. ‬فعندما تتحول وجبة الافطار في الاسر محدودة الدخل متعددة العيال الي‮ "‬ترف‮ " ‬و تتخطاه توفيرا للنفقات،‮ ‬هنا فلابد من وقفة تساؤل عما يمكن ان يستوعبه التلاميذ من الدراسة لتدخل في العقول و المعدة فارغة تقرص من‮ ‬غير وجبة افطار ؟ افتقاد التلاميذ وجبة الافطار هذه أوقن انها ربما تكون وراء اهم اسباب الجهل الفاضح الذي اصاب التعليم الحكومي في مصر‮ .. ‬مثل هذا قد دفع رئيس البرازيل السابق‮ " ‬دا لولا‮ " ‬ذلك الرئيس الذي وفق في انتشال بلاده من الفقر في عدة أعوام فقط،‮ ‬فجعله يبادر من أول ما فعله عندما تولي السلطة كان القرار بادخال وجبة الافطار الي مدارس الحكومة‮ ! ‬

‮ ‬الملاحظة العامة ان حكوماتنا المتعاقبة بدت وما تزال عاجزة دوما قليلة الحيلة مثلها مثل من سبقنها امام انفلات الاسعار واقتصاد ما يعرف بحرية الاسواق بينما الوسائل شتي لضرب انفلات الاسعار وجشع التجار مع التفكير والابتكار الذي لا يعدم سبيلا لايجاد الحلول‮ ‬،‮ ‬ولنبدأ بهذا التساؤل‮ : ‬لماذا تبدو كل حكومة عندنا مفلسة في ايجاد سبل ووسائل مواجهة الاسعار وجشع التجار‮ ‬،‮ ‬لا حيلة لها‮ ‬غير الحلول التقليدية المستهلكة،‮ ‬وكأن التفكير عجز فوقف بهم جميعا عند الدعم ورفع المرتبات‮ .. ‬مع انه ثبت وتأكد بما لا يقبل الجدل بأنه سبيل سقيم وأنها سياسة قاصرة ولا تؤدي لغير استمرار الدائرة المفرغة التي عرفناها وحفظناها‮: ‬الحكومة ترفع الدخول من ناحية والتجار يعاودون رفع الاسعار من ناحية،‮ ‬فمتي توجد لدينا حكومة تتنبه لهذه المعادلة الغبية ؟‮! ‬انفلات الاسعار وجشع التجار ما عاد يكفي لعلاجهما هذه الاساليب المستهلكة التي كانت تنفع وتفي باحتياجات الطبقات المطحونة عندما كانت مصر أربعين وخمسين مليونا وليس تسعين مليونا كما تعدادنا الآن‮.. ‬ثم المجمعات الاستهلاكية المعهودة لا تفي ولا تكفي وحدها،‮ ‬ولا الدعم الذي يذهب الكثير منه الي‮ ‬غير المستحقين،‮ ‬هذه حلول ما عادت مناسبة لزمن تضاعف فيه الناس عدة مرات‮ .. ‬مطلوب تصور جديد و تناول‮ ‬غير تقليدي في مواجهة انفلات الاسعار‮ ‬،‮ ‬وتشكم الجشع لدي التجار ولا تتعارض مع ما يسمونه بحرية الاسواق‮! ‬حلولا أكثر فعالية وتتواءم وقوانين العصر‮ .. ‬حتي اعتي الدول الرأسمالية و مجتمعات الوفرة تجدها لا تنسي و لا تسهو عن احتياجات محدودي الدخل ومطالب الغذاء والكساء‮ ...‬

نوادي الاسعار‮ :‬

اذن كيف ؟ بالعقل‮ : ‬لا تضرب‮ ‬الاسعار الا بالاسعار‮! ‬يواجهون جشع التجار بذات السلاح‮ ! ‬تتكون شركات‮ - ‬أهلية‮ - ‬و تقيم محال بمساحات كبري تتسع لبيع كافة احتياجات الاسر من مأكل و ملبس ودواء الي كافة المتطلبات الاخري التي تخطر ولا تخطر علي البال وشعارها‮ : ‬بيع أرخص تكسب أكثر تجد مجمل الربح في النهاية ما قد يفوق ما تحققه من ربح في النهاية ما يفوق سائر المحال‮ ! ‬الاسعار يعرضونها مخفضة ومريحة قد تصل الي نصف اسعار السوق وأحيانا اقل،‮ ‬وأمريكا رائدة في هذا المجال ولها في كل مدينة صغيرة او كبيرة احدي هذه السلاسل من المحال‮ .. ‬من أشهر سلاسل هذا اللون من محال ما يعرف بنوادي الاسعار‮ : ‬price club و هذه مثلها مثل النوادي لها اشتراك سنوي انما زهيد جدا وكان علي عهد ما كنت هناك في التسعينيات لا يزيد عن عشرين دولارا في السنة‮.. ‬ومقابل الاشتراك بطاقة بصورة او صورتين لأصحاب الاشتراك ويبيح لهم أن يصحبوا معهم صديقا او أكثر‮ ... ‬اما الشرط الوحيد فهو ضرورة ان يكون الشراء بالجملة بمعني ثلاثا علي الاقل من كل سلعة و‮.. ‬من حصيلة الاشتراكات السنوية وهي بالآلاف،‮ ‬ومن حصيلة البيع بالجملة‮ ‬،‮ ‬تتجمع في نهاية المطاف أرباح تتفوق‮ ‬غالبا عن ارباح المحال الاخري في السوق والتي لا تجد أمامها الا ان تهبط بمستوي أسعارها ازاء تلك المنافسة او قل المضاربة علي الاسعار‮ .. ‬العائد مبالغ‮ ‬ضخمة تعوض فارق الاسعار وتزيد‮ ... ‬في واشنطون كانت السفارات كلها مشتركة كذلك الاسر من كل الطبقات والنوعيات فمن ذا الذي لا يرحب بأن يشتري ويدفع نصف الثمن واحيانا الثلث ويستفيد من فارق الاسعار ؟‮!... ‬

مثل هذه المشروعات الضخمة‮ ‬غير حكومية بل عبارة عن شركات مساهمة ضخمة أو يقوم بها عدة رجال اعمال‮ ‬،‮ ‬ولا مطلوب منهم تضحيات و لا مستحيلات،‮ ‬بل هذي نوعية من مشروعات مربحة يقدر ما تؤديه للمجتمع من خدمـات هتعتبر مزيجـا من المشروعات الاجتماعية‮ - ‬الاقتصادية المربحة في آن واحد و معمول بها في معظم الدول التي تتبع اقتصاد حرية الاسواق‮ .. ‬في امريكا تجدها في كل مدينة تقريبا صغيرة كانت أو كبيرة‮ .. ‬وهذه لها سلاسل من محال كبري واسعة فسيحة ويختار لها عادة موقعا في أطراف المدينة،‮ ‬أشبه بسوبر هايبر ماركت وتبيع كل متطلبات العائلة من مأكل وملبس ودواء الي سائر متطلبات الاسر في البيوت،‮ ‬بأسعار مخفضة لما يقرب من النصف وربما اقل بالمقارنة بأسعار السوق‮.. ‬فهذه مدرسة في الاقتصاد و التوفير،‮ ‬ونموذج من محال تقدم خدمة مزدوجة الي محدودي الدخل والي أصحاب رأس المال معا في آن واحد فلا تجزر علي احد لحساب أحد ودون اخلال بحرية الاسواق‮ .. ‬فالاهم انها تؤدي الي كبح جماح الاسعار المسعورة وثبت نجاحها الفائق في امريكا ومعظم دول اوروبا فلم لا نعممها هنا فهذه ربما تكون السبيل الاكيد وربما الوحيد لضرب جشع التجار وتكميم سعار الاسعار‮ !

 http://dar.akhbarelyom.org.eg/issuse/detailze.asp?mag=&field=news&id=91329

 

الاثنين، 12 نوفمبر 2012

نهضة ماليزيا فى حوض سمك -- دكتور / محمد المهدي




كنت أتجول فى متحف الأحياء المائية فى وسط المدينة كوالالامبور عاصمة ماليزيا فشاهدت حوضا من السمك يبدو مختلفا عن باقى الأحواض حيث يحوى عددا من الاسماك مختلفة الأحجام والأشكال والألوان والأنواع ومكتوب عليه "سباحة مباركة فى تناغم دقيق بصرف النظر عن النوع أو الحجم أو اللون " .... ويبدو أن هذه هى فلسفة الحياة فى المجتمع الماليزى والذى يضم حوالى 60% من سكانه من المسلمين والباقي عبارة عن هنود وصينيين يتبعون ديانات مختلفة كالماوية والبوذية والهندوسية والكونفوشيوسية وهم يعيشون فى سلام ويعملون بنشاط فى حياتهم العامة , وكل منهم يذهب إلى مسجده أو معبده ليؤدى طقوس عبادته . ولقد زرت الكثير من المعابد لديانات مختلفة فلم  أجد على أى منها حراسة أمنية من أى نوع , بل الكل يعبد ربه الذي ارتضاه في أمان وسلام .
وحين تمشى فى شوارع ماليزيا يلفت نظرك هذا التنوع الكبير فى البشر فمنهم الشرق اسيوى ومنهم العربى ومنهم الأوروبى. وقد تجاوز المجتمع الماليزى الإستقطابات القائمة على العرق أو اللون أو الدين وتوجه نحو البناء وتبنى مفهوم البناء وتبنى مفهوم المواطنة ، فالعمل والبناء والتطوير والتميز هى قيم سائدة فى المجتمع الماليزى ، وسيادة هذه القيم  وبروزها غطى على الانتماءات الفرعية وشكل نسيجا مجتمعيا متماسكا ومتوجها نحو بناء البلد وازدهاره .
وكنتيجة لهذا التعايش والتصالح الاجتماعى انطلقت ماليزيا فى نواحى حياتها نحو النهضة والرقى حتى انك ترى أن شوارعها وأسواقها وبنيتها الاساسية لا تقل فى شىء عن أى بلد اوروبى متقدم , وأيضا تجد الروح الإسلامية موجودة وبقوة .
وتكتمل هذه الفلسفة التواءمية التعايشية فى البرجين التوأم وهما أحد أهم معالم ماليزيا الحديثة حيث يعتبران من أعلى الأبراج فى العالم ،والسبب فى كونهما برجين , كما علمت من بعض الماليزيين , أنهما يمثلان حالة التعاون والتعايش بين الذات والآخر ولهذا تجد قنطرة تربط البرجين فى وسطهما ، واسفل البرجين مكتوب عبارة :Reimagination of Energyبمعنى إعادة تخيل الطاقة ، ويبدو أن للبرجين رمزيات أخرى كثيرة ومنها هذا الإرتفاع الشاهق الذى يتجاوز حدود الإنتفاع بالمبنى إلى حالة من الطموح والرغبة فى الإرتقاء إضافة الى معنى التزاوج والتآخى والتعايش والتصالح والإرتباط .
وتتأكد هذه المعانى فى وسط كوالالامبور وبالتحديد قرب مركز Pavilion التجارى وفى شارع العرب القريب منه حيث تجد خليطا من الجنسيات ومن السلوكيات ومن المعروضات فى هذه الاماكن دون تصارع أو إقصاء ، فعلى الرغم من أن ماليزيا بلد اسلامى وأن مشروع نهضتها كان ومازال ذو صبغة إسلامية عصرية ،إلا أن هذا لم يمنع  وجود مظاهر فى وسط المدينة عكس هذا تماما فمثلا تجد زجاجات الخمر على أرفف الكافيهات والمطاعم ، وتجد مظاهر للدعارة المقنعة (تحت مسمى المساج)منتشرة فى شارع العرب , وقد تكون هاتين الظاهرتين (الخمر والدعارة المقنعة) صادمتين لذوى الرؤية الدينية والاخلاقية ، ولكنهما دليلا قبول وتنوع لدى اصحاب الرؤية الديمقراطية.
وقد حضرت خطبة الجمعة فى أحد المساجد الكبرى وسط العاصمة ، ولاحظت  استخدامهم لتقنية "الباور بوينت" (عرض الشرائح على الشاشة)بالمسجد من خلال شاشات كبيرة تعرض على احدها صورة الخطيب وتعرض على الأخرى عناصر الخطبة مكتوبة بلغات مختلفة بحيث تواكب ما يقوله الخطيب ، وأحيانا تعرض صور وخرائط توضيحية لأماكن الأحداث التى يذكرها خطيب الجمعة.
وتبدو مدن ماليزيا جديدة تماما بما يدعو للعجب , ولقد علمت بان الحكومات الماليزية المتعاقبة (خاصة أيام مهاتير محمد) قامت بعمل خطة لتطوير الاحياء القديمة على مدى جدول زمنى بحيث تبدأ بحى حتى تنتهى منه ثم تنتقل الى الذى يليه حتى أنجزت الخطة كاملة.
ومما يلفت النظر ذلك الجمال الطبيعى الخلاب والذى يساهم فيه مساحات الخضرة الهائلة (حيث أنها بلد استوائى ) ومستوى النظافة الرائع فى كل مكان والجزر والشواطىءالتى تعطى الزائر طعم الطبيعة البكر والبساطة المجتمعة المريحة  .ويضاف الى ذلك طيبة الشعب وتوجهه نحو رعاية الزائر لبلاده دون استغلال أو مضايقة وكأنهم مفطورين على الرعاية والعناية  ، شأن شعوب جنوب شرق آسيا عموما ، وربما يفسر هذا تقدمهم فى مهن مثل التمريض والمساج وخدمة المنازل وإدارتها فى كثيرمن دول العالم .ولهذا لا تستغرب حين تعلم بأن ماليزيا تعدادها 28 مليون نسمة ويزورها 30 مليون سائح سنويا .ولكى تلمس ما وصلت اليه ماليزيا (كأحد النمور الاسيوية) من تقدم صناعى تكنولوجى فيكفى أن تزرو أحد المراكز التجارية العملاقة التى تمثل سوقا للإلكترونيات لتكتشف النقلة الهائلة التى وصلت اليهاماليزيا.
كانت ماليزيا بالنسبة لى منذ 25 سنة تتمثل فى سائق ماليزى فقير يدعى داوود كان يعمل فى المركز الطبى الذى كنت أعمل به فى الخليج وكان معظم الماليزيين يرضون بالمهن البسيطة والهامشية بحثا عن لقمة عيش لا يجدونها فى بلادهم وكانوا يتحملون فى سبيل ذلك بطش وقهر وتسلط الكفيل الخليجى ، أما الآن فهم يعيشون أسيادا فى بلادهم ويذهب اليهم الخليجيون والعرب عموما كسائحين يساهمون فى تنشيط الاقتصاد الماليزى الصاعد بعقل ووجدان المواطن الماليزى الذى وجد قيادة مخلصة فتعاون معها ليبنى بلدا عصريا وفى نفس الوقت محتفظ باصالته الدينية والثقافية.

دكتور / محمد المهدي



 

صندوق النقد - ياسر المناوهلي




الاثنين، 17 سبتمبر 2012

علي رقعة شطرنج‮ .. ‬بين أمريكا والصين‮ ! ‬

بقلـــم :‬- مها عبدالفتاح

السطور الآتية تحتاج لبعض التركيز‮ ‬،‮ ‬ولو لم تكن مهيئا فلترجيء قراءتها الي حين‮ .. ‬الموضوع جاف بعض الشيء لكنه يتيح خلفية ذهنية قد تصلح مفتاحا لبعض طلاسم صراعات وألغاز اقتتالات واندلعت تباعا و لا تزال‮ .. ‬ظاهرة واستجدت بتوالي شبه ممنهج و يدعو الي الاجتهاد تعقبا وتأملا وتحليلا واستطلاعا لآراء آخرين ثم‮ .. ‬اليكم هذه الخلاصة مع مراعاة الوضوح والبعد عن الكلكعة والمعقود بقدر الامكان‮... ‬

فيما يخص الشرق الاوسط تأخذ الامور منحي يبدو كما لو اننا نعايش ما يشبه عهد تفكيك الامبراطورية العثمانية في أوائل القرن العشرين‮ (‬1916‮ - ‬1918‮).. ‬فما يجري لسوريا ومن قبلها للعراق والسودان وليبيا وما قد يستجد،‮ ‬انما هو محاولة متكاملة تعيد ترسيم ملامح شرق أوسط جديد‮ .. ‬دولا أكثر عددا وبحدود‮ ‬غير اتفاقية‮ "‬سايكس بيكو‮" .. ‬فهذه علي ما بدا وتأكد ما عادت تلائم مصالح القوي الحالية ثم أن‮ .. ‬ليس من قبيل المصادفة ان يجري كل هذا ليكون بتوافق يكاد يتطابق والتخطيط الاستراتيجي طويل المدي الذي تستهدفه اسرائيل‮ ...! ‬لذا توقفت وعدت أكثر من مرة لاعاين تعليق ورد امامي لرئيس ما يسمي بمركز القدس للشئون العامة‮ " ‬دوري جولد‮" - ‬أحد مستشاري نتنياهو‮- ‬الذي عبر عن الأحداث الدموية الحالية في سوريابقوله إن‮ " ‬الشرق الاوسط يبدو في حالة تفكك أقرب الي لون من الفوضي الشاملة تحل محل ما سبق‮ ... " ! ‬أليس هذا من بعض مضمون الفكر الاسرائيلي المصاغ‮ ‬فيما يعرف بمخطط‮ " ‬واينون‮ " ‬yinon الذي يقدم أوضح تصور للأماني الاسرائيلية في كيفية تقسيم واحيانا تفتيت دول في هذه المنطقة بما يحقق التوصل الي الامن بمفهوم الدولة العبرية ؟‮! ‬تصور لشرق أوسط يموج بالفتنة موجه لاذكاء خلافات حول أي اختلافات بين الامة الواحدة وبين الشعوب من داخلها وانكش‮ .. ‬بين مسلميه ومسيحييه،‮ ‬بين شيعة وسنة،‮ ‬عرب وبربر،‮ ‬قبائل وعشائر‮ .. ‬فتش عن خلافات دينية أو مذهبية وعرقية وعنصرية‮ ‬،‮ ‬ستجد ألوانا من بلقنة ولبننة‮ ... ‬هل نشهد‮ " ‬بلقنة‮ " ‬الدولة السورية اذا سقطت كما يراد لها من خلال تلك الحرب متعددة الابعاد ؟‮! ‬أم تري سيكون مصيرها نوعية من تقسيم طائفي مثل ما تعرفه لبنان و التقسيم الطائفي عرضة للتناحر الداخلي علي الدوام،‮ ‬بل ولربما لحروب اهلية وشد وجذب بينما شبح البلقنة ماثل‮ .. ! ‬وانظروا الحكم المسمي بالفيدرالية في العراق انه بلقنة مقنعة‮ .. ‬ثم ليبيا علي الطريق‮ ... ‬والسودان الذي من بعد تقسيمه نصفين قد يكون في طريق البلقنة‮ ... ‬فما التفسير لهذا كله لا تقل لي انها اسرائيل فقط من اجلها يتفجر كل هذا الزلزال البطيء‮ ...!‬

الواقع الماثل انما يدل علي ان القرن الامريكي الذي يكاد يولي،‮ ‬والامبراطورية العسكرية التي ما عادت تخفي التدهور الاقتصادي ولا الاجتماعي الذي طرأ‮ .. ‬الولايات المتحدة تواجه حاليا وتدريجيا في المدة الاخيرة ما يعرف بالانحدار المحتوم من الذروة‮ .. ‬عاجلا أم آجلا يحدث مثل هذا الهبوط الانحداري الاضطراري للامبراطوريات،‮ ‬وحاليا يتبدي تباعا في هذا المصير المشهود من مكانة القطب الاعظم والأوحد الي مسرح متعدد الاقطاب،‮ ‬فلم يتبق من الولايات المتحدة التي تزعمت الكون بلا منازع ولم تزل بعد سوي آلتها العسكرية العظمي‮ ‬،‮ ‬أي قوتهاالصلبة فقط‮ ‬،‮ ‬حيث تراجعت سائر الاسباب‮ .. ‬

هذا هو التفسير المنطقي الوحيد لتلك الاستراتيجية الامريكية التي تبدو وكأنها اختلت حتي اصبحت تستهدف زعزعة الاستقرار واثارة القلاقل بالفتنة أو النار نتابعها في فورات وموجات من صراعات واقتتال يكاد لا يهدأ الا ليبدأ في هذا الموقع أو ذاك في الشرق الاوسط وشمال افريقيا‮ .. ‬وأوراسيا او القوقاز لاواسط آسيا وحتي حدود الصين‮ ... ‬

‮ ‬ما عاد يوجد من ساذج الآن ليصدق ان العملية الارهابية في نيويورك‮ (‬11‮ ‬سبتمبر‮ ‬2001‮) ‬كانت السبب والدافع‮ .. ‬كلا فما كانت سوي الذريعة والفرصة التي فتحت لهم الباب أمام الغزو الصريح والذي بدأ بأفغانستان ثم العراق‮ .. ‬وحاليا نشهد الموجة الثانية من زعزعة الاستقرار والاقتتال‮ ... ‬في وسط آسيا امتدت الحرب من أفغانستان الي باكستان،‮ ‬أصبحا الآن تقريبا مسرحا واحدا للعمليات‮ .. ‬في شمال أفريقيا هوجمت ليبيا بطائرات حلف الاطلنطي‮ ‬،‮ ‬ومن قبلها تم تقسيم السودان بضغوط سنوات وعمليات مغطاة‮ ... ‬وفي الشرق الأوسط استهدفت سوريا لتكملة ما سبق في العراق،‮ ‬وهذا‮ ‬غير ما اخذ يتكشف تباعا لما اطلقوا عليه بالربيع العربي والذي عندما يكتمل كشف حلقاته لا اعرف ماذا سيكون رد الفعل لدينا بالتمام لنترك ذلك الي حينه‮ ! ‬

‮ ... ‬فما المستهدف النهائي من هذا كله ؟‮! ‬تريدون الرد الدوغري بدون لف ولا دوران؟‮ ‬

انها معركة الطاقة او الاعداد لمعركة الطاقة هذه كانت وما تزال هي الشغل الشاغل لواشنطون منذ عام‮ ‬2000‮ ‬الي‮ ‬2008‮ ‬أي علي مدي حكم المحافظين الجدد‮ (‬بوش اخوان‮) ‬وحتي الآن‮ .. ‬مواجهة صريحة ما بين واشنطون من ناحية و الصين وروسيا التي تصدر الغاز الطبيعي أو شريان الحياة الي اوروبا علي الناحية الاخري‮ ... ‬فالامريكيون يدركون أن الطلب علي الطاقة ينمو باسرع مما هو مطروح‮ .. ‬وان هذا الوضع سيؤدي حتما الي نقص و شح في المتاح‮ ... ‬ثم أن المكانة والنفوذ المهيمن الذي تتمتع به انما يعتمد علي مدي هيمنتها علي مواقع ومنافذ الاحتياطي من الغاز الطبيعي و البترول‮ .. ‬كان هذا السبب الرئيسي لحرب عاصفة الصحراء‮ - ‬تحرير الكويت‮ (‬1991‮) ‬ثم سبب التحايل علي‮ ‬غزو العراق في‮ ‬2003‮ ... ‬وبعدها التركيز علي الممرات المائية بالخصوص مضيق هرمز هذا الذي يمر منه ما لا يقل عن‮ ‬35٪‮ ‬من التجارة العالمية للبترول‮ .. ‬فتلك الممرات المائية بمثابة شريان الحياة لاقتصاد الصين واليابان وكوريا وتايوان‮ ... ‬بمعني اوضح أن تتمكن واشنطون من السيطرة علي طرق الشحن المتوجهة الي آسيا ومنها معناه ان تستطيع قطع شريان الحياة وقت اللزوم أمام القطب البازغ‮ ‬الذي يشكل التحدي الاكبر امامها علي الطريق اي تتحكم في شريان النمو الاقتصادي للصين‮!‬

‮ ‬اذن هذه الهيمنة هي ما يمكن واشنطون وقت اللزوم من كبح جماح تحدي الصين‮ .. ‬هذا‮ ‬غير ضمان واشنطن لولاء حلفائها الآسيويين‮ .. ‬ثم ليس أدل علي هذه الاهداف الجيوـ سياسية أكثر من التواجد الامريكي المكثف لقواعدها العسكرية والمائية في المحيط الباسيفيك والدخول في شبكة تحالفات عسكرية شتي مع اليابان واستراليا والهند و‮.. ‬نصب عينيها ليس‮ ‬غير احتواء الصين‮! ‬والذي لا يدرك بعد ان حربا باردة ثانية بدأت تتسلل عليه ان يمسح النظارة ثم يراجع الاحداث ويعاود النظر بشيء من التركيز‮ ..!

 http://dar.akhbarelyom.org.eg/issuse/detailze.asp?mag=akh&field=news&id=10859


الثلاثاء، 4 سبتمبر 2012

قبل أن تبدأ الدراسة / معتز بالله عبد الفتاح

هذا حديث إلى الشباب، وتحديدا شباب الجامعات، قبل أن تبدأ الدراسة، وسأعاود تكراره مع كل عام دراسى جديد.
كم ساعة تستذكر يوميا؟ إن كان أقل من 3 ساعات فى المتوسط، فاعلم أنك مقصر، لماذا ثلاث ساعات؟ لأن هذا هو المعدل المطلوب فى المتوسط من الطالب فى العالم، كم كتابا فى تخصصك تقرأ بالإضافة للكتب المقررة عليك؟ إن كان أقل من 12 كتابا فى الفصل الدراسى الواحد، فاعلم أنك مقصر؛ لأن هذا هو المتوسط المطلوب من الطالب فى معظم الجامعات الغربية (وقطعا المسألة تتفاوت من حقل معرفى لآخر)، مَن قدوتك مِن داخل تخصصك؟ إن كنت فى كلية الهندسة أو الطب، وكان تخصصك الداعية فلان الفلانى أو الكاتب الصحفى علان العلانى، فاعلم أنك مقصر. لا تنهض أمة بأن يتحول كل مهندسيها ومحاسبيها وأطبائها وعلمييها إلى دعاة أمام شاشات التليفزيون وكتّاب على صفحات الجرائد. الحقيقة، أن العكس هو الصحيح. بناة النهضة الحقيقيون يكونون أكثر انشغالا بدقائق تخصصاتهم من أن يبذلوا الغالى والرخيص كى يعرف الناس بهم لدورهم خارج تخصصاتهم، وإنما الأهم أن يعرف الناس بإنجازاتهم بما يعنى أنه لا بد من وجود إنجاز ابتداء، ولا تفتتن بمن ترك تخصصه لكى يلقى دروسا فى الدين أو يترك مهنته الأصلية كى يعمل مذيعا فى التليفزيون، لو فعلنا كلنا ذلك، لانهارت الأمة تماما. لا نريد أن ننتهى بكلياتنا العملية والعلمية وكأنها معامل لتفريخ المتخصصين فى قصص الأنبياء والضالعين فى دقائق الفقه على أهميتها. التوازن مطلوب. سلامة العقيدة وحسن الخلق وإقامة الشعائر هو الكافى والضرورى لكل ملتزم بتعاليم دينه. سأختم بمعلومة علها تفيدنا جميعا. منذ عدة أشهر تواردت إلينا الأنباء بأن طلبة جامعة «آزاد» الإيرانية استعرضوا سيارة شمسية من صنعهم تبلغ سرعتها 135 كم فى الساعة. معامل العالم تعمل، وعلماء العالم يبدعون، والكل دخل سباق العلم من أوسع أبوابه، ونحن لسنا أقل من هؤلاء. لطالما ذكرنا نجاح الآخرين من كوريا إلى ماليزيا. وهؤلاء ما كانوا ليتفوقوا إلا بالتفانى فى العمل. تخرجوا من الحضانة، تخرجوا من الابتدائى، لا تضيعوا أوقاتكم فى محاضرات التشجيع والتحميس وتفتيت المفتت وتصغير المصغر وتكبير المكبر. لا تضيعوا طاقاتكم فى البديهيات. اكتب فى وريقات صغيرة ما يحمسك على العمل من دعاء وأخبار وأشعار ثم ابدأ فى كتابة خطة عملك لليوم والغد، ثم اجتهد فى تخصصك. ولو عندك أى سؤال لى بعد قراءة هذا العمود: إجابتى واحدة: لا تضيّع وقتك، اذهب إلى كتبك وافتحها، اذهب إلى مكتبة جامعتك لتطلع على مراجع تخصصك. أقم نفسك حيث أقامك الله. لا تفكر فى جدوى العمل: ذاكر، اعمل، اجتهد. إن فعلت ذلك، لن تجد وقتا للتشكك فى جدوى العمل. وقل: «ربنا تقبل منا إنك أنت السميع العليم».

 http://www.elwatannews.com/news/details/45105

الخميس، 15 مارس 2012

قصيدة " مصر "

فاته الدربُ الزراعيُّ وغروبُ شمس ِالعصرِ والعصرُ
فاته  تعبُ الفدادينِ  وتثاؤبُ الغيطانِ ِ  والفجرُ
فاته نشرُ الغسيل ِ وبياضُ كَّف ِالناشراتِ البيضُ والسمرُ
فاته النيلُ العظيم ُوفاته البحرُ
فاته الشعبُ الصبورُ العبقريُّ الشجاعُ العالِمُ الحُرُّ
فاتته المدينة ُ.. فاته الدّوارُ والكَفْرُ
فاتته النساءُ الطيباتُ العاملاتُ الشارداتُ اللاهياتُ وفاته الطهرُ
فاته الحسنُ المُصفّى والجمال ُ الغَضُّ والسحرُ
............
قارونُ هذا ناله الخُسْرُ
قارونُ هذا ماله عذرُ
قارونُ هذا ماله بَصَرٌ
ولا نَظَرٌ ولا حِجْرُ !
................
قارونُ لوعرَفَ الكنوزَ
حقيقة ً :
لكفته عن ذَهَبِ الدُّني
مصرُ !

***
صالح جزاء الحربي
2007 م

الأربعاء، 29 فبراير 2012

أسرار مليون عربي في "تويتر" على طبق فضة للمخابرات

دفائن العالم العربي أصبحت مخترقة من المحيط إلى الخليج، فكل التغريدات التي كتبها أكثر من مليون عربي في موقع "تويتر" الشهير، بدأ طرحها هي وغيرها منذ أمس للبيع لمن يرغب، وباختصار: أنت تصرف وقتك بالتغريد، لكن "تويتر" يبيع ما تكتب ويربح المال ممن يشتريه، وأهمها أجهزة المخابرات التي تجد بأن ما ستدفعه شهريا لمعرفة أفكار وميول وأسرار مواطنيها هو أقل من راتب أسبوع يتقاضاه منها جاسوس غير محترف.
وبدأ البيع بموجب اتفاق عقده "تويتر" مع شركة "داتاسيفت" البريطانية التي تحولت بموجبه إلى وكيل لبيع أرشيف جامع لكل تغريدات المشتركين في "تويتر" بالعالم، وعددهم يزيد على 300 مليون "لمن يرغب بشرائها" بحسب ما قال موقع Mashable الشهير بمتابعته لأخبار شبكات التواصل الاجتماعي، والذي كان أول المتطرقين للاتفاق ليل الاثنين الماضي.
وتعني عبارة "كل تغريدات المشتركين" الواردة بالاتفاق ما كتبه المشترك منذ يناير/كانون الثاني 2010 حتى نظيره هذا العام، أي طوال عامين قام المغرد خلالهما بكتابة عشرات آلاف العبارات وأرسل صورا وروابط الى مغردين آخرين، علما أن عدد التغريدات اليومية في "تويتر" يزيد على مليارين، بينها مليونان و200 ألف بالعربية على الأقل، وحوالي 50 ألفا لعرب يغردون بلغات أجنبية، وكلها سيتم تقديمها على طبق من فضة للمخابرات.
وبحسب ما اطلعت عليه "العربية.نت" من خصائص "تويتر" مع مشتركيه، فإن الموقع يمحو كل تغريدة بعد أسبوع من تدوينها، لكنها تبقى بأرشيفه كوديعة تستمر فيه دائما، حتى ولو قام المشترك بمحوها من سجل تدويناته، لأن لوحة بيانات المشترك في صفحته على الموقع منفصلة عن ذاكرة حفظ الموقع نفسه، لذلك قام في 2010 بعقد صفقة مع "مكتبة الكونغرس" لتزويدها يوميا بما صب ويصب فيه من تغريدات منذ تأسيسه في 2006 وبلا توقف حتى إشعار آخر.

الكشف عن المكان الذي نشرت منه التغريدة

وغاية الشركات من شراء التغريدات وأرشيفاتها القديمة هي التوصل لمعرفة الميول الاستهلاكية والشرائية للمشتركين، وهم بالنسبة إليها مجتمع مصغر عن الكبير الذي يعيشون فيه، وكله لقاء 1000 دولار شهريا تدفع منها "داتاسيفت" حصة لتويتر الذي لا يمانع بما هو أخطر.
والأخطر هو أن الاتفاق يسمح ببيع التغريدات لمن يرغب بشرائها من دون أي انتقاء وتمييز، وهذا يعني أن ميول وأفكار واتجاهات العالم العربي كله، وكذلك غيره، يمكن أن تصبح بحوزة مخابرات كل بلد عربي وأيضا نظيرتها في أي بلد آخر، وهو اختراق يومي للمنطقة العربية بأسرها، وبثمن يقل عن قيمة اشتراك شهري في نادي اجتماعي.
وقالت "داتاسيفت" في بيان غير تفصيلي لها أمس عن بنود الاتفاق الذي تطرقت إليه وسائل الاعلام اليوم الأربعاء، واطلعت عليه "العربية.نت" إنها ستنشئ للمشتركين رابطا يدخلون عبره إلى ما سمته Datasift Historics وهو مخزن لأرشيف التغريدات التي ستحصل عليها من "تويتر" مزود بفلتر بحث سريع الفرز حسب الطلب.
ويسمح الفرز لأي كان بمعرفة ما كتبه السعوديون مثلا، وهم 35% من مشتركي "تويتر" العرب، فيتم اكتشاف ميولهم السياحية أو آراءهم السياسية كما واتجاهاتهم الاستهلاكية بدقائق قليلة، وبحسب الاطلاع عليها يمكن التوجه إليهم بإعلانات تناسبها.
أما أجهزة المخابرات فبسهولة تستطيع اختراق الدفين في أفراد كل مجتمع عربي بمجرد فرز ما يغردون به في "تويتر" الذي يبدو حتى الآن ضاربا حقوق مشتركيه بعرض الحائط، فهو ليس مهتما بالمرة بموقفهم إلى درجة أنه لم يصدر أي بيان يبرر إقدامه على بيع ما غردوه، خصوصا أن البيع يشمل الافصاح عن المكان التي كان فيه المشترك حين قام بتغريدة ما في وقت ما من يوم محدد، وهذه وحدها خصوصية لا تباع ولا تشترى والكشف عنها قد يحمل الشر والضرر.

شركة بريطانية ستبيع لمن يرغب كل ما كتبه المغردون في الموقع طوال العامين الماضيين

المقر الرئيسي لتويتر في سان فرانسيسكو

المصدر

الأربعاء، 22 فبراير 2012

مسار طبيعى

هل أنت من النوع الذى يلوم سيدنا آدم على أكْل التفاحة، تلك المخالفة التى ندفع كلنا ثمنها الآن؟

أنت مخطئ بلا شك لأنك لم تنتبه إلى السيناريو كما ينبغى.

هى مخالفة نعم.. لكنها كانت واقعة آجلا أم عاجلا لأن الله اتخذ قراره فى مصير آدم قبل أن يخرج آدم إلى النور، كان القرار واضحا «إنى جاعل فى الأرض خليفة»، قالها الله سبحانه وتعالى للملائكة واضحة، لم يكن قراره باستخلاف سيدنا آدم فى الجنة أبدا، وأكل من التفاحة أم قاوم شهوته كان لا بد من أن يستقر على الأرض فى نهاية الأمر.

مرحلة الجنة والتفاحة كانت نقطة التحول فى الأحداث، والهبوط على الأرض كان مشهد الذروة.

السؤال.. ولماذا لم يهبط على الأرض مباشرة؟

يقول الحكيم كيكاوس بن إسكندر فى كتابه «كتاب النصيحة» أو «قابوس نامه» بالفارسية «كان الله قادرا على أن يعطى الضوء بغير الشمس، والمطر بغير السحاب، لكن كان الأمر كله على أساس الحكمة، ولذلك لم يخلق شيئا بغير الواسطة، لأنه إذا انعدمت الواسطة لم يكن هناك ترتيب.. وما الحكمة إلا القدرة على الترتيب».

كان ترتيب الأحداث يقضى بأن يمر سيدنا آدم بهذه التجربة حتى إذا ما استقر على الأرض يكون على دراية بأهمية المرحلة الجديدة التى سيبدؤها ويفهم مغزاها ويصبح قادرا على إدارتها.

ما الفكرة؟

الفكرة أن كل المسارات فى العالم تبدو صحيحة وطبيعية حتى لو اعتقدت أنها خاطئة، والمحطة التى ستصل إليها يوما ما مُقدّرة سلفًا، الفكرة أن تصل إليها وأنت تعرف وتفهم جيدا أين تقف الآن.

أن تجيد فهرسة الخبرات التى اكتسبتها حتى وصلت إلى مكانك، هذا هو الأهم فى الموضوع، لأنك دون كل الخبرات السابقة حلوها ومرّها ستكون مجرد قطعة شطرنج تنتقل من مكان إلى مكان دون أن تفهم فيم بدأت وكيف انتهت ودون أن تستشعر حلاوة الفوز إذا ما كانت النقطة التى تصل إليها هى نقطة «كش ملك».

لا أحد يرتاح بالكامل لكل ما يحدث من حولنا الآن.

الفكرة أنه ليس مهما أن تشعر بالراحة أو بالامتعاض قدر أهمية أن تفهم ما تمر به وتستوعبه جيدا وتهضمه وتخرج منه بدروس مستفادة حتى ما إذا انتقلت إلى مرحلة جديدة يكون لديك من الخبرة ما يساعدك على إدارتها.

كل ما يبدو خطأ وجرما كبيرا الآن هو أمر مشابه -مع الفارق- لأكل التفاحة، فى النهاية سنصل إلى نقطة مقدرة سلفا وهناك سنعرف إن كنت تعلمت شيئا أم لا.

ما المطلوب؟

أن تخوض التجربة كما هى، وأن تحافظ على ثوابتك حتى لو لم تقدك إلى النتيجة المرجوة، ستقدم إليك أسئلة وعليك أن تجتهد فى تقديم الإجابات الصحيحة، وبعد ظهور النتيجة ستعرف أين كان الخطأ فتدخل المرحلة الجديدة بدرس جديد.. وهكذا.

أما النتيجة فلا يتم احتسابها بالبساطة التى تعتقدها.. اليابان دُمرت بالكامل فى قنبلة نووية، لقد دخلت اليابان الحرب وأكلت التفاحة، لكن كيف تعاملت مع التجربة؟

الترتيب أساس الحكمة، لاحظ ترتيب الأحداث دائما ولا تتوقف عند ما تراه الآن فقط ولكن فكر فى ترتيبه بين ما تعيشه منذ بدأت المشوار، ولا يؤلمنك أن قضمت التفاحة ولكن فكر فيم كان تمردك، وفى كل الأحوال لا بد أن تتفادى تجربة واحدة بعينها وهى «الغرور» لأن سيدنا آدم خجل مما اعتبره خطأ ولم يكابر فنضج، وحده الشيطان تمسك بغروره فعاش إلى الأبد صبيا مراهقا معذَّبا.

المصدر